19 خدمة على مختلف القنوات

جمارك دبي تطلق خدمات جديدة عبر الساعات الذكية

صورة

 

أطلقت جمارك دبي أمس، خلال مشاركتها في معرض جيتكس للتقنية جديدة عبر الساعات الذكية، وذلك في إطار حرص الدائرة على دمج التقنية الحديثة بأنظمة وإجراءات العمل الجمركي، وتقديم خدمات متميزة للمتعاملين، كما عرضت الدائرة على الزائرين، الساعات الذكية المبتكرة، التي تتضمن الخدمات الجديدة، وقام موظفوها بشرح هذه الخدمات وكيفية استخدامها.

ووفرت الدائرة 15 خدمة جديدة مع انطلاقة المعرض والتي أضيفت إلى 4 خدمات أخرى كانت قد وفرتها على هذه القناة من قنوات تقديم الخدمة في يونيو الماضي.

تنفيذ الرؤى

وأكد سلطان بن سليم رئيس موانئ دبي العالمية، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، أن الدائرة تسعى جاهدة إلى تنفيذ رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، المتعلقة بالمدينة الذكية والحكومة الذكية، وأخيرا مبادرة سموه «مؤشر السعادة»، حيث تهدف جميعها لإسعاد عملاء الدوائر الحكومية من خلال خدمات تتجاوز توقعاتهم وتسعدهم.

وأضاف أن صاحب السمو يرى أن الحياة أصبحت أكثر سرعة، ويحتاج الناس حالياً لتوفير الوقت والجهد والكلفة عليهم فيما يتعلق بالخدمات التي يتوقعونها من الدوائر الحكومية، وهو ما نعمل عليه، للوصول بدبي إلى الرقم (1) عالمياً في جميع المجالات، وفي إطار هذه الرؤية والتوجيهات الواضحة، أطلقنا في يونيو الماضي مبادرات ذكية جديدة.

منها الساعات الذكية، وتحديث موقع الدائرة على الهواتف والأجهزة الذكية، ليصبح أكثر يسراً وسهولة، واليوم استكملنا توفير بقية الخدمات على الساعات الذكية لتتاح أمام العميل والجمهور على مدار الساعة ومن أي مكان، وهو طريق قطعناه على أنفسنا وسنواصل مسيرته، اعتماداً على ما يتميز به موظفو جمارك دبي من كفاءة ومهارات عالية.

وسعينا لدمج أحدث التطورات التقنية العالمية في أنظمة العمل الجمركي، لتعزيز مكانة دبي على خارطة التجارة العالمية، وكذلك تعزيز وضعها كوجهة عالمية محببة للمال والأعمال أمام المستثمرين، ومن ناحية أخرى الاسهام – مع بقية الجهات الحكومية المعنية - في جهود توفير الحماية للمجتمع من إمكانية نفاذ المواد الممنوعة التي تؤثر سلباً على القدرات البشرية لأفراده وخاصة فئة الشباب.

خدمات مبتكرة

ومن جهته قال جمعة الغيث المدير التنفيذي لقطاع التطوير الجمركي بجمارك دبي، إن إطلاق الدائرة للخدمات المبتكرة الجديدة عبر الساعات الذكية، يأتي تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحويل دبي إلى المدينة الأذكى في العالم خلال ثلاث سنوات، عبر الارتقاء المستمر بمستوى الخدمات وتقنيات تقديمها.

وتحقيقاً للأهداف التي حددها سموه للحكومة الذكية، ومبادرة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لتطوير منظومة العمل الحكومي وتطبيق مبادرة الحكومة الذكية في مختلف دوائر ومؤسسات وأجهزة حكومة دبي، مما يؤكد تكامل أدوار وخطط الحكومتين الاتحادية والمحلية وصولاً إلى أعلى مستويات كفاءة الخدمة بمختلف أشكالها وضمن القطاعات كافة.

وأوضح أن الخدمات الجديدة عبر الساعات الذكية، تشمل 15 خدمة للاستعلام عن تسجيل الشركات، وتسجيل الوكالة التجارية، وتسجيل العلامة التجارية، وطلب رأي جمركي، واستئناف على قرار جمركي، وتسوية فروقات تخليص البضائع، وطلب تصنيف البضاعة، وتقديم مطالبة إعادة التأمينات، وطلب رخصة جمركية، وطلب شهادة، وطلب تقرير، وطلب الحصول على دورات التوعية والتدريب، وتقديم الشكاوى والاقتراحات والاستفسارات، والتواصل مع المدير العام، وتقديم المعلومات من خلال رافد.

عمل متواصل

وأضاف الغيث «لم تكتف جمارك دبي بالتحول إلى دائرة ذكية بالكامل تقدم كافة خدماتها عبر الهاتف المتحرك، بل تعمل بشكل متواصل على ابتكار كل ما هو جديد في مجال تقديم الخدمة للعملاء، والارتقاء بمستوى تقديم خدماتها».

مشيراً إلى أن الدائرة ستواصل ابتكار مزيد من الخدمات الذكية التي تسهم في تعزيز التواصل الفعال بين الدائرة وعملائها، لافتاً إلى أنه تم الانتهاء مؤخراً من إطلاق النسخة الجديدة من موقع جمارك دبي لخدمات الهواتف الذكية والذي يوفر مزيداً من المرونة للوصول إلى الخدمات وسرعة وسهولة أكبر لإنجاز الطلبات المقدمة.

وأشار الغيث إلى أن الخدمات الذكية التي أطلقتها الدائرة سابقاً سواء عبر الهواتف المتحركة أو الساعات الذكية، أسهمت بشكل فعال في تعزيز التواصل بين الدائرة وعملائها، حيث صار بإمكانهم إنجاز معاملاتهم الجمركية من أي مكان وفي أي وقت، واختصار الوقت والجهد المستغرق في إنجازها.

موضحاً أن الدائرة سخرت كافة إمكانياتها التقنية ومواردها البشرية للوصول إلى أعلى مستويات الجودة في مجال تقديم الخدمات الذكية.

سلة خدمات

تضاف الخدمات الجديدة إلى قائمة الخدمات الأربع التي بدأت جمارك دبي تطبيقها عبر الساعات الذكية في شهر يونيو 2014، والتي شملت خدمة الاستعلام عن حالة البيانات الجمركية، وخدمة الاستعلام عن حالة طلبات التفتيش الجمركي، وخدمة الاستعلام عن حالة طلبات إعادة التأمينات، وخدمة الاستعلام عن حالة طلبات التسجيل.

ومع التطوير الجديد أصبحت جميع الخدمات التي تقدمها الدائرة للمتعاملين متاحة عبر الساعات الذكية، ويصب هذا العمل التطويري في تحقيق استراتيجية حكومة دبي الذكية.

ويعكس ذلك حرص الدائرة على أن تكون السباقة في تبني وإطلاق المبادرات التي من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في مجال تقديم الخدمات للعملاء، فبعد أن تحولت جمارك دبي إلى أول دائرة حكومية إلكترونية بالكامل في عام 2009، وكانت أول دائرة حكومية ذكية بالكامل في عام 2013، فهي تواصل اليوم مشوار التطوير المتعلق بالخدمات الذكية، وتقديمها عبر قنوات متنوعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات