المكتب الدولي للمعارض: الإمارات ستبهر العالم بنسخة استثنائية من «إكسبو»

أكد فيسنتي جونزاليس لوسيرتيراليس، سكرتير عام المكتب الدولي للمعارض أن دولة الإمارات باتت على أتم الاستعداد لتقديم نسخة استثنائية من معرض إكسبو العام المقبل، وأن المكتب راض تماماً عن المستوى المتقدم الذي بلغته التحضيرات اللوجستية والفنية.

وقال في تصريح لـ( وام ) في باريس إن المكتب يتابع عن كثب تحضيرات دبي وآخر مستجداتها المتعلقة باستعدادات الجهات المختلفة في دبي لتنظيم الحدث العالمي الذي يقام أكتوبر 2020، وفي كل مرة يلمس مدى الجاهزية والتقدم في جميع الأشغال والمشاريع التي التزمت بها الإمارات منذ فوزها باستضافة أكبر معرض في العالم في دبي.

وأضاف «ننتظر بشوق كبير إقامة هذه النسخة الاستثنائية والفريدة من الإكسبو في الإمارات وعندنا يقين في المكتب الدولي للمعارض بأن دبي ستبهرنا وستبهر العالم عام 2020، لأننا ومنذ التتويج الإماراتي باستضافة الإكسبو لمسنا ونلمس باستمرار روح الفريق الواحد الذي يضع نصب أعينه هدفاً واحداً هو إخراج هذا الحدث في أبهى صورة وتحقيق النتائج المرجوة من إقامته على جميع الصعد والمستويات فكل التحضيرات تسير وفق البرنامج الزمني الذي اعتمد من قبل الإمارات ووضع أمام أعيننا طيلة الاجتماعات التي عقدناها في الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض».

وأضاف: لاحظنا وتابعنا كيف أن الفريق الإماراتي المشرف على تحضيرات «إكسبو» يضع في مقدمة أولوياته تلبية احتياجات الدول المشاركة وزوار المعرض وكل الدول المشاركة باتت لها اليوم أجنحة خاصة بها وأخرى بصدد قيد إنجازها وإقامتها وهذا يعكس مدى جاهزية دبي لاحتضان هذه النسخة الاستثنائية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات