تقنيات البناء والشبكات الذكية تخفّض استهلاك الطاقة 20 %

تقدم الإنشاءات بجناح الاستدامة في إكسبو 2020 دبي

الإنشاءات تسير وفق المخطط في الجناح | من المصدر

أظهرت صور حديثة لموقع «إكسبو 2020 دبي» وصول الأعمال الإنشائية في جناح الاستدامة إلى مراحل متقدمة بالتوازي مع تواصل العمل في مختلف المكونات الأخرى للموقع.

ويشكل جناح الاستدامة إحدى أبرز الوجهات ضمن الحدث الدولي المرتقب. وتم تصميمه ليكون أحد أفضل المباني استدامة على مستوى المنطقة، حيث ينتج قسماً كبيراً من احتياجاته من الطاقة والمياه باستخدام الألواح الشمسية واستغلال الرطوبة وإعادة تدوير المياه وغيرها من الأساليب المستدامة.

وتشير التقديرات إلى أن القدرة الإنتاجية القصوى للجناح سوف تمكنه خلال السنة الواحدة من إنتاج 22000 لتر من الماء وتوليد طاقة تصل إلى 4 غيغاواط ساعة في السنة تكفي لقيادة سيارة نيسان ليف الكهربائية لمسافة 23 مليون كيلومتر، وهي ما يعادل نصف المسافة بين الأرض والمريخ.

مركز استكشاف

وبعد إسدال الستار على فعاليات إكسبو 2020 دبي سيتحول الجناح إلى مركز استكشاف علمي تحت اسم «إكسبلوتاريوم» على أن يستقطب 1.2 مليون زائر سنوياً بعد عام 2021، حيث سيكون أحد المعالم البارزة ضمن خطط الإرث التي تهدف لاستغلال موقع إكسبو ليتحول إلى دستركت 2020، التي ستكون إحدى أكثر المشاريع استدامة في المنطقة والعالم.

وسيوظف الجناح 10 آلاف متر مربع من الألواح الشمسية، أي ما يعادل مساحة 6 حلبات أولمبية للتزلج على الجليد.

وسيتم تركيب أكثر من نصف هذه الألواح على مظلة تغطي الجناح المركزي، بينما يتوزع الباقي على «أشجار الطاقة» التي تدور لتتبع مسار الشمس. وسيوفر الجناح كذلك احتياجاته من المياه عبر مصدرين رئيسيين هما معالجة المياه غير النظيفة، وتجميع المياه من الهواء الرطب عبر أنظمة تكثيف مختلفة.

تجارب نوعية

وتم تصميم الجناح من قبل الشركة البريطانية المتخصصة في التصميم المعماري «غريمشو أركيتكتس»، وسيتم تصميم المعرض ومحتواه من قبل شركة «ثينك» التي تمتاز بقدرتها على إبداع تجارب نوعية لشريحة واسعة من العملاء بمن فيهم المتاحف والمراكز العلمية وأحواض الأسماك (الأكواريوم) وحدائق الحيوان والشركات والحكومات.

وتضم قائمة المشاريع السابقة للشركة:«أكاديمية كاليفورنيا للعلوم»، و«الحديقة النباتية» في بروكلين، و«متحف الأردن».

وتقوم شركة «بيروهابولد» المتخصصة بمجالات الهندسة والاستدامة بالإشراف على تنفيذ المخطط على الأرض. وتمتلك هذه الشركة خبرة واسعة في مجال الاستدامة، ولديها سجل حافل بالإنجازات ومساعدة العملاء على تطوير أساليب مبتكرة للاستفادة من الطاقة المستدامة وتحقيق الاكتفاء الذاتي منها في المناطق النائية.

معيار «لييد»

وتشمل الأهداف التي وضعها القائمون على إكسبو تحقيق معيار «لييد» الذهبي للاستدامة كحدٍ أدنى لكل المباني الدائمة في إكسبو 2020 دبي وأن يتم توليد نصف الطاقة الكهربائية من مصادر متجددة، وذلك بدعم من هيئة كهرباء ومياه دبي، شريك الطاقة المستدامة.

ومن خلال توظيف تقنيات البناء الذكية وشبكات الطاقة الذكية يهدف إكسبو 2020 دبي لخفض استهلاك الطاقة بنسبة 20% ما يسمح بتوفير 150 ألف ميغاواط وذلك بدعم من سيمنز، شريك رسمي أول للبنية التحتية وعمليات التشغيل الذكية.

استدامة

تميز تنفيذ عمليات الإنشاء والبناء في موقع إكسبو 2020 دبي بقدرٍ كبير من الاستدامة والرفق بالبيئة وخفض الانبعاثات، حيث يتم تحويل أكثر من 85% من النفايات بعيداً عن المكبات، وفي العام الماضي وصلت كمية النفايات التي تم تحويلها عن المكبات إلى 370 ألف طن.

تعليقات

تعليقات