تشمل «الخدمية» والمترو واستخدام أحدث التكنولوجيات

دبي تضاعف أنفاقها لتصبح 152 كيلومتراً نهاية 2020

صورة

صرح المهندس عيسى الحاج الميدور رئيس جمعية المهندسين بالإمارات، أن دبي ستشيد أنفاقاً طولها 76 كيلومترا بنهاية 2020 ستشمل الأنفاق الخدمية وأنفاق المترو، مواكبة لحدث استضافة إكسبو، ليصل بذلك إجمالي أنفاق دبي إلى أكثر من 152 كيلومترا، مشيراً إلى أن الإمارة ستستخدم أحدث التكنولوجيات العالمية في هذا المجال وذلك للحرص على أن تكون هذه الأنفاق على أعلى درجات الجودة والسلامة".

مواصلات تحت أرضية

وأشار إلى أن النمو الكبير الذي تشهده حالياً دبي والإمارات بشكل عام يتطلب إنشاء شبكة مواصلات تحت أرضية قوية قادرة على مواكبة النمو الديموغرافي والاقتصادي الذي تشهده الإمارة، خصوصاً مع تزايد عدد زوار الإمارة.

25 ملياراً مشاريع

وأضاف أنه من المتوقع أن تقود استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020 لتعزيز اقتصاد دولة الإمارات مع تخصيص ما يقدر بنحو 25.3 مليار درهم (6.9 مليارات دولار) لمشاريع البنية التحتية المرتبطة به، وتطوير الموقع الذي سيقام به المعرض على مساحة 438 هكتاراً قرب مطار دبي ورلد سنترال وميناء جبل علي. ويعد المؤتمر بمثابة منصة مثالية لوضع الخطط الإستراتيجية بهدف ضمان استدامة وسلامة الأنفاق والاستخدام الأمثل لها خصوصاً مع مشاريع الإنشاءات الضخمة المتوقع إتمامها قبل عام 2020".

90 ألف مهندس

كما قال إن عدد المهندسين المسجلين لدى جمعية المهندسين يبلغ حالياً 31 ألف مهندس، متوقعاً أن يصل هذا الرقم إلى 90 ألف مهندس بحلول 2020 مواكبة لحجم المشاريع العملاقة التي أطلقتها حكومة دبي خلال ما قبل وما بعد الإعلان عن فوز الإمارة بالإكسبو. مشيراً إلى ان عدد المهندسين خلال العام 2011 كان عند 26 ألفا، أي أن هذا الرقم سجل نسبة نمو تقارب 20% في عامين.

دبي جاهزة

وأشار الميدور إلى أن دبي تعتبر إلى حد كبير جاهزة من حيث البنية التحتية لاستضافة حدث إكسبو 2020، مشيراً إلى أن شبكة الطرق والمواصلات في الإمارة تعتبر من بين الأجود والأكثر تطوراً في العالم.

ارتفاع الأسعار

وأشار إلى أن النمو الكبير الذي يشهده قطاع العقارات حالياً خصوصاً بعد الإعلان عن الإكسبو، سيشهد بالتأكيد نمواً موازياً في قطاع توريد مواد البناء الأساسية، مشيراً إلى أن لا وجه للمقارنة بين ما يحصل حالياً، وبين ما حدث في فترة ما قبل 2008 عندما ارتفعت أسعار مواد مثل الحديد بأكثر من 300%، موضحاً أن الجهات المسؤولة تعمل على الحد من ارتفاع الأسعار.

المؤتمر العربي للأنفاق

من جانب آخر ستكون أفضل الممارسات الدولية للتعامل مع الطلب المتزايد في المنطقة على قطاع الأنفاق، والاستخدام الأمثل والمستدام للمساحات تحت الأرض من بين الموضوعات الرئيسية التي سيتم تسليط الضوء عليها خلال فعاليات المؤتمر والمعرض الإقليمي العربي الأول للجمعية الدولية للأنفاق، الذي سيعقد يومي 10 و 11 ديسمبر في فندق إنتركونتيننتال في دبي فيستيفال سيتي بمشاركة حوالي 600 خبير وجهة محلية ودولية.

الاستدامة

وتستضيف جمعية الإمارات للمهندسين الحدث بالتعاون مع الجمعية الدولية للأنفاق، وذلك تحت شعار "الاستخدام المستدام للمساحات تحت الأرض في دول الخليج العربي، الفرص والتحديات". ويتضمن المؤتمر كذلك معرضاً مصاحباً من المتوقع أن يضم أكثر من 50 منظمة محلية ودولية لعرض أحدث منتجاتها وخدماتها في مجال الاستخدام المستدام للمساحات تحت الأرض.

وقال الميدور الذي يترأس المؤتمر لعام 2013: ": يهدف المؤتمر لاستكشاف الفرص والتركيز على التحديات المتعلقة بالاستخدام المستدام للمساحات تحت الأرض، حيث تبذل دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية بالفعل جهوداً هائلة لتحسين أنظمة المرور، ولذلك سيركز المؤتمر استخدام المساحات تحت الأرض وفوقها لتطوير أفضل أنظمة النقل والطاقة والمياه والاتصالات السلكية واللاسلكية.

ويزداد حالياً الاهتمام العالمي بمزايا تطوير المساحات المتوفرة تحت الأرض بطريقة مبتكرة وعملية ومستدامة. ومن الموضوعات الأخرى التي ستتم مناقشتها خلال المؤتمر تطوير المساحات تحت الأرض التي يمكن الاستفادة منها لبناء محطات تخزين الوقود ومرافق الخدمات، والطوابق السفلية، والمستودعات ومرافق الصرف الصحي ومعالجة المياه.

مواضيع

وسيكون "سورين إسكسين" رئيس الجمعية الدولية للأنفاق من بين المتحدثين الرئيسيين خلال المؤتمر لتسليط الضوء على إدارة المخاطر في حفر الأنفاق في المناطق الحضرية من خلال عرض مترو كوبنهاغن كنموذج لأفضل الممارسات في هذا المجال. وفي الوقت نفسه، سيكون تصميم وبناء أنفاق السكك الحديدية الطويلة في طبقات الأرض من الموضوعات التي ستتناولها جيني يان عضو المجلس التنفيذي للجمعية خلال هذا الحدث.

ويتم تنظيم هذا الحدث من قبل شركة ميتنج مايندز التي نظمت بنجاح العديد من الأحداث المتخصصة في القطاعات الطبية والهندسية بين العديد من القطاعات الأخرى. ويتلقى المؤتمر دعماً من كل من جمعية المهندسين الكويتية، ومعهد المهندسين المدنيين الدولي. وتضم قائمة الرعاة الذهبيين سيكا، مابي UTT؛ والفضيين مجموعة غلف روك الهندسية و شركة الدكتور فاضل بسيوني الاستشارية في حين تدعم أكثر من 15 شركة المعرض.

جمعية المهندسين

تأسست الجمعية عام 1979 لتوفير وتقديم خدمات هندسية فى دولة الإمارات العربية المتحدة ورؤيتها "نحو أفضل الممارسات الهندسية بدولة الإمارات العربية المتحدة. كما أسست جمعية المهندسين مركز التدريب والتطوير للعمل على تأهيل وتطوير الكوادر الهندسية اتلفة فى القطاع الحكومي والقطاع الخاص على مستوى الدورات و الندوات والمؤتمرات كما تساهم جمعية المهندسين في جميع الأنشطة على المستوى المحلى والإقليمي والعالمي من خلال المؤتمرات و الملتقيات الهندسية اتلفة.

10% نسبة المهندسين المواطنين

صرح المهندس عيسى الحاج الميدور رئيس جمعية المهندسين بالإمارات أن نسبة المواطنين في مجموع المهندسين المسجلين بالجمعية تقدر بـ10% وهو ما يعادل 3000 مهندس إماراتي، مشيراً إلى أن الجمعية تعمل بشكل دوري على تعزيز هذه النسبة من خلال برامج توعوية ودورات أكاديمية ومهنية لأبناء الدولة من أجل تشجيعهم على العمل في هذا المجال الحيوي والمهم في مستقبل الإمارات.

وأشار إلى أن الجمعية مستمرة في برنامج "مهندس الغد" الذي أطلقته الجمعية مؤخراً والذي يهدف إلى إعداد أجيال المستقبل من المهندسين، حيث يشمل البرنامج 19 جامعة في الدولة تملك تخصصات الهندسة.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات