«جاكوار إف بيس» .. قوة الأداء

تواصل «F-PACE SVR» تربعها على قمة عائلة سيارات «جاكوار» الرياضية متعددة الأغراض وعالية الأداء، بعد إدخال تعديلات جديدة عليها جعلتها أسرع من السابق، مع تصميم خارجي مستوحى من سيارات السباقات، ومقصورة داخلية فاخرة، مع أحدث التقنيات المتصلة.

وقامت وحدة السيارات الخاصة في جاكوار بصقل سيارة F-PACE الأكثر تميزاً بمجموعة من التحسينات، لتؤمّن استجابات أسرع واتزاناً أكبر، إلى جانب نظام المعلومات والترفيه الأحدث «بيفي برو» والتقنيات المتصلة المتوفرة في سيارات F-PACE الأخرى.

وقال مايكل فان دير ساند، مدير عام قسم عمليات السيارات الخاصة في جاكوار: السيارة الأصلية كانت ذات شخصية مذهلة وانطباعات إيجابية لدى العملاء وأصبحت سيارة جاكوار الأكثر مبيعاً على الإطلاق بين طرازات «إس ڤي»، والنسخة الجديدة من هذه السيارة مبنية على هذا النجاح، مع إجراء عدد من التحسينات المفصلة التي تجتمع لتزيد من معايير الجودة في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض عالية الأداء.

وبفضل مجموعة التحسينات التكنولوجية التي أجراها فريق مهندسينا، إلى جانب التحسين الشامل للتشطيبات الخارجية والداخلية، السيارة الجديدة أكثر تكاملاً، وتشجع على المزيد من الثقة، حتى إنها أكثر جاذبية من ذي قبل. وتتوفر السيارة حصرياً مع محرك جاكوار بالبنزين وسعة 5.0 لترات ثماني الأسطوانات بالشحن الفائق بقوة 550 حصاناً وعزم دوران يبلغ 700 نيوتن متر – بزيادة تبلغ 20 نيوتن متر عن المحرك السابق.

وهذا التحسين لعزم الدوران من شأنه أن يجعل السيارة تتسارع من 0 إلى 100 كم/‏‏‏‏سا خلال 4.0 ثوانٍ فقط (0-60 ميل/‏‏‏‏سا في 3.8 ثوانٍ)، لتكون أسرع بثلاثة أعشار الثانية من السابق، كما تبلغ السرعة القصوى للسيارة 286 كم/‏‏‏‏سا (178 ميل/‏‏‏‏سا)، بزيادة تبلغ 3 كم/‏‏‏‏سا.

برمجيات

قام مهندسو وحدة السيارات الخاصة في جاكوار بإعادة معايرة البرمجيات من أجل تحسين استجابات دواسة الوقود، وتشديد أجزاء نظام التعليق، وتحسين التوجيه وتخطيط العادم. وتستخدم ميزة «الإقلاع الديناميكي» تقنية للحفاظ على وصول الطاقة إلى العجلات أثناء تغيير السرعات، ما يساهم في تسارع السيارة الممتاز عند انطلاقها من وضع الثبات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات