التقنية تدعم «جي إم سي تيرين» على المناورة

ميزات الأمان توفر المزيد من الحماية للركاب | من المصدر

تزخر «جي إم سي تيرين» بباقة من التقنيات المتطورة، حيث تم تصميم مجموعة موسّعة من تقنيات الأمان النشطة المتوفرة لتعزيز وعي السائق، وحتى للمساعدة في تسهيل عملية الركن والمناورات في حالات القيادة بسرعات منخفضة. وتشمل هذه الميزات تقنيات الرادار وتقنيات تكيفية قائمة على الكاميرا، يمكنها أن توفر تنبيهات بشأن مخاطر الاصطدام المحتملة، مما يسمح للسائق بالاستجابة لتلك المخاطر وتجنبها. وعززت جي إم سي تقنيات السلامة في سيارة تيرين لعام 2020 من خلال كاميرا رؤية خلفية ومحيطية عالية الدقة (حصرياً في طراز دينالي) ونظام الفرملة التلقائية الأمامية عند اكتشاف المشاة المتوفر في حزمة تنبيه السائق.

ميزات الأمان

وعلاوة على ذلك هناك العديد من ميزات الأمان النشطة الأخرى، مثل تنبيه الاصطدام الأمامي مع مؤشر المسافة اللاحقة، والتي تنبه السائق في حال كان قريباً جداً من السيارة التي تسير أمامه. كما تم تزويد السيارة بنظام المساعدة في الحفاظ على مسار القيادة مع تنبيه مغادرة المسار، وتنبيه تغيير المسار مع تنبيه المنطقة الجانبية العمياء، بما يعزز السلامة عند تغيير مسار القيادة.

كما تتضمن تيرين 2020 ميزة تنبيه حركة المرور الخلفية المتقاطعة، وهي تقنية نشطة تعزز مستويات الأمان في سيارة تيرين أثناء القيادة في المدينة، ويمكن لسيارة تيرين 2020 من خلال أجهزة الاستشعار، اكتشاف ما إذا كانت هناك سيارة تقترب من الخلف بينما ترجع إلى الوراء خارج منطقة ركن السيارات أو على الطريق، ويتم تنبيه السائق من خطر الاصطدام المحتمل بواسطة تقنية مقعد تنبيه السلامة، والذي يهتز لتنبيه السائق حول وجود سيارة تقترب ووجهتها، مما يتيح له اتخاذ الإجراءات المناسبة لتجنب الخطر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات