الرئيس التنفيذي للمركز الميكانيكي للخليج العربي لـ «البيان الاقتصادي»:

توقعات بتعافي قطاع السيارات عالمياً بنهاية 2020

الصانع الألماني يزيد ثقة العملاء بتحسينات مستمرة في الطرازات الحديثة | من المصدر

توقع أيهان أولشر، الرئيس التنفيذي للمركز الميكانيكي للخليج العربي، أن تشهد الفترة المتبقية من العام الحالي مرحلة تعافي قطاع السيارات عالمياً بعد دراسة التجربة الحالية التي مر بها، وأن يتم التخطيط بكل قوة وتفاؤل للعام المقبل 2021.

وقال في حوار لـ «البيان الاقتصادي»: كان لفيروس «كوفيد 19» أثر كبير على الاقتصاد والصناعة العالمية، ودفعت الجائحة العالمية قطاع السيارات لإعادة تقييم الوسائل المتبعة لتوفير الخدمات الإضافية للعملاء لحماية صحتهم وسلامتهم والمحافظة على نسبة عالية من المبيعات.

وبالرغم من عدم إمكانية التنبؤ بالمستقبل، فإنه من المهم لقطاع السيارات أن يدرك توقعات العملاء والوسائل الجديدة التي سيتبعها العملاء مستقبلاً في شراء السيارات.

وأضاف أنه بسبب المخاوف من الإصابة بالفيروس، فإن هناك تردداً لدى شريحة كبيرة من الناس حول استعمال وسائل النقل العام والتواجد ضمن تجمعات كبيرة.

ولهذا، يميل الناس إلى امتلاك سيارتهم الخاصة، التي توفر لهم مساحة يمكنهم التواجد والتنقل فيها بأمان، وعند أخذ ذلك بعين الاعتبار، اكتشفنا أن الغالبية الكبرى من الناس يفضلون تنظيم عملية الشراء مع الوكيل الرسمي من المنزل، سواء كان ذلك عن طريق حجز تجربة القيادة من المنزل، أو زيارة صالة العرض الرقمية الافتراضية، أو الخدمات المنزلية الأخرى.

ثقة

وأكد ثقته في قدرة العلامات في قطاع السيارات على الخروج من هذه الأزمة بشكل أقوى مما سبق، بفضل ما وفرته أيضاً للوكلاء من معارف واستراتيجيات جديدة للتواصل مع العملاء، والكفاءة التي شهدها التحول إلى النموذج الرقمي في عمليات البيع.

وقال: إن المركز الميكانيكي للخليج العربي كان على الدوام في المقدمة فيما يتعلق بالابتكار والسعي نحو تطوير وسائل وطرق متجددة لتحسين تجربة العملاء وتوفير الراحة لهم، وقبل أن يبدأ تأثير جائحة «كوفيد 19» على الحياة الاقتصادية والاجتماعية في الإمارات، كان تطوير صالة العرض الرقمية جزءاً رئيسياً من خططنا التطويرية.

بالإضافة إلى تطبيق هذه الابتكارات الرقمية. وأضاف أنه مع التغيرات المتسارعة التي تشهدها العادات، فقد أدركنا على الفور رغبة جميع العملاء بتطوير تجربة التفاعل مع الوكيل، ووفرت صالة العرض الرقمية لنا منصة مباشرة للتواصل مع العملاء الراغبين بامتلاك سيارة حيثما كانوا.

والآن نوفر مجموعة شاملة من الخدمات الرقمية عبر الإنترنت، ونقدم للعملاء تجربة متكاملة عند شراء السيارات، بما في ذلك تنظيم تجربة القيادة من المنزل وتوصيل السيارة للعميل الراغب باختبارها، وصولاً إلى خدمات الاستلام والتوصيل.

مركبات كهربائية

وحول المركبات الكهربائية، قال: ترسم مجموعة BMW عالمياً المسار نحو المستقبل وتعمل على تسريع عملية التحول إلى التنقل الكهربائي بشكل واسع، ومنذ 2017، لاحظنا الاهتمام والتحول إلى المركبات الكهربائية في الشرق الأوسط، ونتوقع أن تستمر هذه الموجة خلال السنوات الخمس أو العشر القادمة مع ازدياد الطلب على الطرازات الكهربائية أو الهجينة.

وتابع: نحن فخورون بالشراكات الكبرى التي أقمناها واستثماراتنا التي تركز على المرحلة المستقبلية لقطاع النقل في المنطقة، فعلى سبيل المثال ضمت شرطة دبي طراز BMW i3 إلى أسطول السيارات الكهربائية لديها عام 2017، لينضم إلى طراز BMW i8 الهجين الذي دخل أسطول شرطة دبي في عام 2015.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات