اتهام تويوتا بخرق الخصوصية بتثبيتها جهاز تتبع بدون ترخيص

قضت محكمة استئناف بولاية أوريغون الامريكية أمس الجمعة، بأنه يتعين أن تواجه شركة تويوتا موتور كريديت كورب؛ أكبر منتج للسيارات في اليابان، ادعاءات بأنها اخترقت خصوصية موظف سابق لديها بوضع جهاز تتبع (جي بي إس) على شاحنة مستأجرة من قبل الشركة بدون إذنه.

وقالت وكالة أنباء بلومبرغ إن محكمة الاستئناف بولاية أوريغون نقضت حكما صدر لمصلحة شركة تويوتا من محكمة أقل درجة قضت بأنه لم يتمكن أي شخص من الوصول إلى البيانات من على جهاز التتبع.

وقالت قاضية الاستئناف جوزفين موني إنه حتى لو لم يتمكن أحد من الوصول إلى المعلومات، فقد تم جمع البيانات، وأنه "وقعت بالفعل عملية مراقبة".

وكشف قرار القاضية أن مجرد تثبيت جهاز التتبع من دون إشعار في ولاية أوريغون، يمكن أن يؤدي إلى التقاضي بخرق الخصوصية.

كلمات دالة:
  • بلومبرغ،
  • أوريغون ،
  • تويوتا موتور،
  • اليابان،
  • ادعاءات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات