تحذير ياباني من التلاعب بأدلة قضية غصن

قال الادعاء في طوكيو أمس، إنه يرى أن شروط الإفراج بكفالة عن كارلوس غصن، الرئيس السابق لشركتي نيسان ورينو لا تكفي لمنع التلاعب بالأدلة.

وأدلى شين كوكيموتو مساعد المدعي العام في مكتب الادعاء في طوكيو بهذا التصريح للصحافيين، بعد يوم من إطلاق سراح غصن بكفالة قيمتها مليار ين (9 ملايين دولار) بعد أن ظل محتجزا لأكثر من 100 يوم في زنزانة صغيرة ليس بها تدفئة في مركز الاحتجاز في طوكيو.

ويواجه غصن اتهامات بارتكاب مخالفات مالية، وإذا أدين فقد يعاقب بالسجن لمدة تصل إلى 15 عاماً. ووافق على شروط قاسية لإطلاق سراحه بكفالة، وقدم ضمانات بأنه سيظل في طوكيو، وسيسلم جواز سفره لمحاميه وسيخضع لمراقبة مشددة. ولم يعلق كوكيموتو على شروط بعينها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات