نظام كهربائي متكامل يبشّر بتغيير مستقبل قيادة السيارات

بعد الكشف عن نظامها الكهربائي المتكامل الجديد قبل ثلاثة أشهر، بدأت شركة نيسان في عرض التكنولوجيا، وتقديمها للجمهور. حيث تم تقديم تجربة "النظام الكهربائي المتكامل" من نيسان في جزيرة تينيريفي الإسبانية.

وأتاحت نيسان من خلال تجربة نظامها الكهربائي المتكامل للحضور من كبار الزوار، فرصة قيادة نيسان ليف الجديدة، وهي السيارة الكهربائية بالكامل، والأكثر مبيعاً في العالم.

بالإضافة إلى تقديم النموذج المعدل من سيارة نيسان NV200 الإلكترونية، والمزودة ببطارية بقدرة 40 كيلوواط/‏‏ساعة، التي تجعل السيارة تسير لمسافة 100 كيلومتر إضافية مقارنةً بقدرتها السابقة. كما أزاحت شركة نيسان الستار عن التحديثات المرتقبة على البنية التحتية، وخططها لتطوير قطاعات الطاقة.

ودخلت شركة نيسان في شراكة مع معهد التكنولوجيا والطاقات المتجددة (ايتر)، لاستضافة تجربة النظام الكهربائي المتكامل في مجمع (ايتر) في جزيرة تينيريفي.

وتعتبر سيارة نيسان ليف الجديدة بمثابة تجسيد لتجربة النظام الكهربائي المتكامل من نيسان، واستراتيجية التنقل الذكي. حيث إن السيارة الكهربائية الأكثر مبيعاً في العالم، لديها ما يقرب من 378 كم مسافة مقطوعة تحت دورة القيادة الأوروبية الجديدة (NEDC).

كما أن سيارة نيسان ليف، هي أول سيارة تخضع لإجراءات الاختبار العالمي لقياس مدى تجانس السيارات الخفيفة. ويمكن للسيارة اليوم قطع مسافة 270 كيلومتراً في بيئات مختلفة، (داخل المدن، والطريق السريع) و415 كيلومتراً داخل المدينة بعد شحنها بالكامل.

وتتيح تقنية الدواسة الإلكترونية الموجودة في السيارة، للسائقين تسريع وتثبيت الفرامل بسلاسة باستخدام دواسة واحدة مع تجديد الطاقة باستمرار. ويوفر نظام صف السيارة "بروبيلوت بارك" القدرة على صف السيارة ذاتياً بلمسة زر واحدة. وتم استقبال ما يزيد على 12 ألف طلب حجز حتى الآن لسيارة نيسان ليف ، على الرغم من أن الطراز لن يتوافر في صالات العرض الأوروبية حتى أوائل فبراير 2018.

وهناك منتج جديد من نظام السيارات الكهربائية في نيسان، يتمثل في الجيل الجديد من الشاحنة الخفيفة E-NV200، والذي يأتي ببطارية kWh40.

لتقدم مدى يصل إلى 280 كيلومتراً بحسب اختبار "دورة القيادة الأوروبية الجديدة"، وهو مايعني زيادة في عمر البطارية بنسبة 60% عن الجيل السابق، مع عدم تأثير ذلك على سعة حمولتها، وناقل حركة واحد يحقق المزيد من الأمان والسهولة في القيادة. وخضع الجيل الجديد إلى اختبار "إجراءات اختبار تناسق السيارات الخفيفة عالمياً" أيضاً، وكانت النتيجة، مدى قيادة يصل إلى 301 كيلومتر داخل المدينة و200 كيلومتر في الدورة المركبة.

تعليقات

تعليقات