اختبار

مواد متطوّرة لتخفيف وزن سيارات فورد المستقبلية

تعد ألياف الكربون في فورد GT عنصراً مهماً لتخفيف وزن السيارة، والحصول على انحناءات الشكل الرشيقة بأساليب لم تكن ممكنة مع استخدام الفولاذ أو الألومنيوم. وتتعاون فورد مع شركائها على تطوير أساليب إنتاج قطع ألياف الكربون بصورة أسرع في المستقبل.

وأسهمت الخبرات خلال إنتاج فورد GT في الاستخدام المبتكر لسبائك الألومنيوم عالية القوة في سلسلة F من شاحنات فورد بيك أب، وفورد إكسبيديشن الرياضية متعددة الاستعمالات الجديدة كلياً بالحجم الكامل. وقال راج ناير، نائب الرئيس التنفيذي لتطوير المنتجات والرئيس التقني: "عندما بدأنا العمل على GT الجديدة كلياً في 2013، وضع فريق عملنا أهدافا، أولها استخدام السيارة كوسيلة لتدريب مهندسينا، وتوسيع مجالات استخدام المواد المتطورة، مثل ألياف الكربون خفيفة الوزن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات