ماكلارين على المسار الصحيح لتحقيق النجاح على المدى الطويل

حققت شركة ماكلارين أوتوموتيف أرباح تشغيلية وأرباح قبل اقتطاع الضرائب لأول مرة في عام 2013، وذلك خلال العام الثالث من بداية إنتاج السيارات. ويعد هذا إنجاز كبير لشركة تصنيع السيارات البريطانية التي تعمل في سوق عالمي عالي التنافس.

يأكد التحسن في أرباح شركة ماكلارين أوتوموتيف على نجاح نموذج أعمال الشركة طويل الأمد القادر على الاستثمار بشكل مستمر بالأبحاث والتطوير بهدف تطوير وبيع السيارات الأكثر إثارة وتطوراً والأفضل من ناحية الأداء في العالم.

أكدت شركة ماكلارين أيضاً أن سيارتها الجديدة التي تحمل الاسم الرمزي بي13، ستتوفر قبل نهاية عام 2015 وستخفض من معدل أسعار السيارات. مما سيجعل من سيارة ماكلارين متوفرة لعدد أكبر من محبي السيارات الرياضية في الوقت الذي ستحافظ على التزامها بالامتياز والأداء العالي والابتكار.

ستكون سيارة بي 13 الرياضية مريحة وعملية وجميلة وذات محرك وسطي، وسيصنع الهيكل من ألياف الكربون. وستتوفر السيارة بعدد من الفئات وعندما تبدأ مبيعات السيارة سيزداد إنتاج شركة ماكلارين أوتوموتيف ليصل إلى حوالي 4000 وحدة في العام.

وفي الناحية المقابلة أكدت شركة ماكلارين أوتوموتيف أنها سوف تقوم بإنتاج نسخة محدودة من سيارتها الحائزة على الجوائز وهي ماكلارين بي1 هايبر كار، وستكون السيارة الجديدة مخصصة لحلبات السباق فقط. وستتوفر هذه السيارة فقط لمالكي سيارة ماكلارين بي1 المخصصة للطريق والبالغ عددهم 375. ستكون السيارة الأقوى في تاريخ الشركة والأندر أيضاً.

وتعليقاً على النتائج، قال رون دينيس، المدير التنفيذي ورئيس مجلس إدارة مجموعة ماكلارين: “منذ انطلاقتها، تخطت شركة ماكلارين أوتوموتيف كافة التوقعات وتفوقت على منافسيها، وقد قامت الشركة برفع المعايير في سوق السيارات الرياضية من خلال منتجاتها التي تخطت الحدود من خلال الابتكار والتكنولوجيا، مع المحافظة على القيم الرئيسية للعلامة التجارية. تعكس النتائج المالية الأخيرة وتحقيق أرباح مبكرة في عمر الشركة تميز الفريق العامل في شركة ماكلارين أوتوموتيف وتعكس جهودهم الكبيرة:.

وأضاف مايك فلويت الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين أوتوموتيف قائلاً: ”نجحت ماكلارين أوتوموتيف ببناء سمعة مستحقة لإنتاج أكثر السيارات الرياضية حماساً في العالم وأكثرها تقدماً من الناحية التكنولوجية ومن ناحية الأداء العالي. ولكن هذه النتائج تظهر أننا أنشأنا شركة تحقق الأرباح على المدى الطويل، وسيسمح ذلك بالاستثمار بالأبحاث والتطوير وتوظيف الأفراد المميزين بهدف تصنيع منتجات على المستوى العالمي. لقد وضعنا حجر الأساس لتحقيق النجاح في سوق عالي التنافسية".

وأضاف قائلاً: "نركز الآن على المستقبل، تسجل سيارة ماكلارين 650 إس مبيعات ممتازة ولقد تلقينا أكثر من 1000 طلبية. ومشروع سيارة بي 13 يدعو للحماس لأنه سيساعدنا للوصول إلى أسواق وعملاء جدد ويزيد من حجم مبيعاتنا وبالتالي سيزيد من الدخل والربح. أنا واثق أن التزامنا بالابتكار والامتياز يضمن مستقبلاً مشرقاً لشركة ماكلارين أوتوموتيف".

ونتيجة لمبيعات السيارات في السوق العالمية، ازدادت مبيعات ماكلارين أوتوموتيف بمقدار 18.8 مليون جنيه استرليني لتصل إلى 285.4 مليون جنيه استرليني في عام 2013. سلمت الشركة 1359 سيارة 12 سي و36 سيارة من طراز ماكلارين بي 1 خلال العام الحالي.

وتماشياً مع خطة العمل طويلة الأمد تابعت الشركة استثمارها بالبنية التحتية وبالأفراد والتقنيات الحديثة المطلوبة لضمان النمو. استثمرت ماكلارين أوتوموتيف في الأبحاث والتطوير كما ازداد الانفاق على النماذج الجديدة بمقدار 2.5 مليون جنيه استرليني ليصل إلى 70.6 مليون جنيه استرليني في عام 2013.

وعدت شركة ماكلارين أوتوموتيف عند انطلاقها بأن تطلق سيارة جديدة أو طراز جديد كل عام. ونجحت بالوفي بهذا الوعد في عام 2013، مع إطلاق سيارة  ماكلارين بي 1 في معرض جنيف الدولي للسيارات. وتعد هذه السيارة الأكثر تقدما من الناحية التقنية في تاريخ المملكة المتحدة وسيتم تصنيع 375 سيارة من هذا الطراز فقط وتم بيعها جميعاً بشكل مسبق خلال الأشهر الستة الأولى من الإعلان عنها. وتم بدأ الانتاج حسب الجدول الزمني في شهر سبتمبر الماضي وتم تسليم أكثر من 100 سيارة للعملاء.

تابعت شركة ماكلارين أوتوموتيف توسعها الجغرافي حيث قامت بافتتاح 13 صالة عرض جديدة في وازادت شبكتها العالمية إلى 50 مركز بيع في 28 سوق عالمي. وتضمن ذلك افتتاح أربع نقط بيع في الصين في كل من شانغهاي وبكين وغوانغزو وسينغدو. وتعمل الشركة على افتتاح 20 نقطة بيع جديدة خلال 2014 وتأمل أن تتواجد فيا 100 موقع في العالم بحلول عام 2018.

بدأت شركة ماكلارين أوتوموتيف عام 2014 بإطلاق سيارة 650 أس الجديدة طرازي سبايدر وكوبيه. وكانت المرة الأولى التي تطلق الشركة طرازين في الوقت نفسه خلال تاريخها القصير في 28 سوق عالمية. وتتجه الشركة إلى نجاح أكبر في عام 2014، وسيساعد تعيين جولون ناش في مركز المدير التنفيذي ومدير المبيعات والتسويق في السوق العالمية على تقوية الفريق عند انضمامه للشركة في الأول من يونيو القادم لما لديه من خبرة في سوق المنتجات الفخمة.

وتتوقع المجموعة المتابعة بقوة حسب خطة النمو في عام 2014. من المتوقع أن تحافظ على مستوى حجم المبيعات في عام 2013. ولكن تتوقع زيادة في الدخل والأرباح كنتيجة لمبيعات سيارة ماكلارين بي 1.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات