رياضيون: القرعة ظلمت البرازيل والأرجنتين

ت + ت - الحجم الطبيعي

توقع عدد من الرياضيين في أندية الإمارات صعود البرازيل والأرجنتين إلى نصف نهائي مونديال قطر 2022 وتخطيهما عقبة كرواتيا وهولندا ضمن مباريات الدور ربع النهائي والذي يقام بعد غدٍ والسبت المقبل بمواجهة البرازيل مع كرواتيا والأرجنتين مع هولندا خلال مباريات اليوم الأول من دور الثمانية، مؤكدين أن القرعة ظلمت المنتخبين عندما وضعتهما في المواجهة قبل المباراة النهائية.

وقال عيسى بن هويدن عضو شركة كرة القدم بنادي كلباء: كل شيء عن الساحرة المستديرة حضر خلال مونديال قطر، بدءاً من الجمهور الذي كان وما زال فاكهة المدرجات، مروراً بالأهداف التي أحرزت بمختلف الطرق مما زاد ذلك من متعة متابعة المونديال.

وأضاف: تمنيت مقابلة البرازيل والأرجنتين في النهائي، لكن القرعة أوقعت المنتخبين الأفضل في العالم قبيل ذلك وتحديداً في نصف النهائي لنفقد أحدهما إما السامبا أو التانغو في التواجد خلال المباراة النهائية.

استفادة النمور

وأكد بن هويدن، أن لاعبي «النمور» والجهاز الفني لفريق كلباء بقيادة المدرب الإيراني فرهاد مجيدي يتابعون مباريات المونديال، ودائماً ما يكون هناك نقاش ما بين الجهاز الفني واللاعبين في بعض الأمور الفنية إلى جانب استفادة اللاعبين من المباريات، وذلك بتطبيق عدد من الخطط والجمل التكتيكية، وذكر أن مباريات المونديال تعتبر درساً مجانياً للجميع.

مفاجآت

بدوره، قال عبد العزيز منقوش نائب رئيس مجلس إدارة نادي التعاون: إن مباريات المونديال عودتنا المفاجآت خلال مرحلة المجموعات، لكن خلال مواجهات ربع النهائي فإن الأخطاء ستكون محرمة على لاعبي كل منتخب، ومن واقع برنامج المباريات المقبلة، فإن البرازيل تعتبر مرشحة فوق العادة للتواجد في دور الأربعة، في وقت أتوقع فيه أن تعاني الأرجنتين أمام الطواحين.

لكن رفاق ميسي سيتخطون المرحلة حتى ولو بصعوبة، ويبقى السؤال الأهم هنا، كيف ستكون مواجهة سحرة السامبا أمام راقصي التانغو، والتي أتوقع أن تحظى بأكبر عدد من المشاهدة على كوكب الأرض.

إعجاب

وأوضح سلطان الشرع عضو مجلس إدارة نادي الفجيرة السابق، أن مباريات المونديال تزداد إثارة كلما انتقلنا من مرحلة لأخرى، مشيراً إلى أنه من عشاق سحر السامبا، ولا يخفي إعجابه بمنتخب الأرجنتين.

وقال: كنت أتمنى أن يلتقي المنتخبان في النهائي، لكن ذلك لن يحدث إذا وضعنا في الاعتبار مواجهتهما معاً حال تخطيهما العقبتين الكرواتية والهولندية في ربع النهائي، لافتاً إلى أن منتخبات أوروبا التي ضمنت التواجد في دور الثمانية تعتبر من أفضل المنتخبات.

وتمتلك لاعبين على مستوى عالٍ، وأعتقد أن المونديال يفتقد لفرنسا أو إنجلترا من خلال مواجهتهما المرتقبة 9 ديسمبر الحالي، وهما من المنتخبات المرشحة للتواجد في المشهد الختامي للبطولة، كما نوه الشرع إلى أن المونديال افتقد المنتخب الأمريكي.

والذي يتواجد به عدد من اللاعبين الشباب وصغار السن وينتظرهم مستقبل مشرف شأنه شأن المنتخب الكندي، وأتوقع لهذين المنتخبين أداءً أفضل خلال النسخة المقبلة من مونديال كأس العالم 2026، والتي ستقام على ملاعب ثلاث دول من أمريكا الشمالية، وهي الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك.

شاهد عيان

وقال جمعة العبدولي مدير فريق دبا الفجيرة لكرة القدم، إنه شاهد أكثر من مباراة من داخل ملاعب مونديال قطر الفخمة، مشيراً إلى أن متابعة المباريات من داخل مدرجات الملعب تختلف تماماً عن متابعتها أو مشاهدتها عبر القنوات التلفزيونية على الرغم من عدم وجود معلقين، لكن تفاعل الجماهير إلى جانب قرب اللاعبين من ملعب المباراة له سحر ووقع خاص لكل من يتواجد في الأماكن المخصصة للجماهير إلى جانب رؤية التقليعات الجديدة وسط الجمهور.

وأشار العبدولي إلى أن جمهور البرازيل يعتبر الأكبر على مستوى المونديال يليه أنصار وعشاق التانغو الأرجنتيني، ولا نستثني جمهور المنتخبات العربية مثل السعودية والمغرب وتونس وكذلك قطر الدولة المنظمة للحدث، والتي غادر منتخبها العنابي من الدور الأولى.

لكن يحسب للقطريين هذا التنظيم غير المسبوق، والذي سيضع الدول التي ستنظم المونديال المقبل في مأزق، حيث يتعين عليها تنظيم الحدث بصورة تفوق الإبهار والإدهاش الذي شهدته العاصمة القطرية الدوحة طوال أيام الحدث.

طباعة Email