ابنة «أيو» في المستشفى بسبب ركلة الجزاء الضائعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اضطر أندريه أيو لاعب المنتخب الغاني، إلى مغادرة استاد الجنوب بين شوطي مباراة منتخب بلاده ومنتخب الأوروغواي في الجولة الثالثة الأخيرة للمجموعة الثامنة من دور المجموعات لكأس العالم في قطر 2022، للاطمئنان على ابنته في المستشفى.

يوم حزين

وعاش أيو، يوماً حزيناً في كأس العالم في قطر، بعدما أضاع ركلة جزاء للمنتخب الغاني في الدقيقة 21، ليخسر فريقه من منتخب غانا 0 - 2، ويودع المونديال، واضطر لعدم إكمال المباراة الجمعة الماضي، لأن ابنته أغمي عليها في المدرجات بعد إضاعته لركلة الجزاء.

وأكد أيوا لاعب نادي السد القطري، عبر موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام» أمس، أنه عاش لحظات صعبة للغاية، وقال: «أنا فخور جداً بكل زملائي في الفريق لإظهارهم روح الفريق الرائعة داخل وخارج الملعب».

وأضاف: «اضطررت إلى عدم إكمال المباراة بعدما تم نقل ابنتي إلى المستشفى لتعرضها لحالة إغماء خلال مباراة غانا وأوروغواي، والحمد لله أنها تتحسن، وهذه الأوقات الصعبة، ستلهمني للعودة أقوى وأفضل في المستقبل، وأعتقد أن «النجوم السوداء»، ستفعل ذلك أيضاً».

طباعة Email