استاد آل مكتوم يستضيف ودية «الأحمر» و«الساموراي» 17 نوفمبر

دبي المحطة الأخيرة لكندا قبل المونديال

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختار منتخب كندا، أن تكون دبي محطته الأخيرة في برنامجه الإعدادي، قبل المشاركة في نهائيات «مونديال 2022»، وسيخوض المنتخب «الأحمر» آخر تجربة ودية في مشواره التحضيري باستاد آل مكتوم 17 نوفمبر المقبل، أمام المنتخب الياباني «الساموراي»، الذي يعسكر بدوره في دبي، خلال الفترة نفسها، وتأتي المباراة قبل 6 أيام من مواجهة المنتخب الكندي نظيره البلجيكي، في افتتاح المجموعة السادسة، التي تضم إلى جانبهما كلاً من المغرب وكرواتيا.

وأكد الإنجليزي جون هردمان مدرب المنتخب الكندي، أن برمجة المباراة الودية في دبي، قبل أيام قليلة من خوض المنافسات الرسمية في قطر، ستكون مفيدة لفريقه، خاصة أن هناك فجوة مدتها 8 أسابيع بين آخر مباراة لعبها المنتخب الكندي في سبتمبر الماضي، والمباراة الأولى في كأس العالم، مشيراً إلى أن منتخب اليابان قدم مستويات جيدة في تصفيات كأس العالم، لذلك، سيكون اختباراً جيداً للاعبيه.

وانضمت كندا لقائمة المنتخبات التي اختارت الإمارات للإعداد لنهائيات كأس العالم، إلى جانب اليابان، الذي سيختتم بدوره المرحلة الأخيرة في تحضيراته للمونديال، باستاد آل مكتوم، في نوفمبر المقبل، وتضم القائمة 6 منتخبات، اختارت أبوظبي لإقامة معسكراتها التدريبية، استعداداً لكأس العالم، وهي السعودية والأرجنتين وسويسرا وغانا وأوروغواي والكاميرون.

وكان المنتخب السعودي وصل الاثنين الماضي إلى أبوظبي، حيث يقيم معسكره التدريبي في فندق قصر الإمارات، ويلاقي مقدونيا ودياً غداً، وألبانيا وهندوراس 26 و30 الجاري، ثم يواجه منتخبي آيسلندا وبنما يومي 6 و10 نوفمبر، بينما يختتم استعداداته للمونديال، بمواجهة منتخب كرواتيا، 16 نوفمبر في الرياض. ويعسكر المنتخب الأرجنتيني في أبوظبي، خلال الفترة من 9 وحتى 13 نوفمبر، ويجري تدريباً مفتوحاً 13 نوفمبر في استاد آل نهيان في نادي الوحدة، ثم يواجه منتخبنا الوطني 16 نوفمبر باستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة.

ويواجه المنتخب السويسري، الذي يلعب في المجموعة السابعة، نظيره الغاني في مباراة ودية باستاد بني ياس في أبوظبي، 17 نوفمبر المقبل.

طباعة Email