خبير لوائح يتوقع قرار الاتحاد الدولي بشأن إعادة مباراة مصر والسنغال

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف خبير اللوائح الرياضية طلال عبد اللطيف، عن القرار المتوقع من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بشأن إعادة مباراة مصر والسنغال.

وكان اتحاد الكرة المصري قدم ملفاً إلى الاتحاد الدولي به كافة الأحداث والمضايقات التي تعرضت لها بعثة منتخب مصر في رحلة داكار، لخوض مباراة إياب الجولة النهائية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم قطر 2022. 

وتأهل منتخب السنغال إلى كأس العالم، بالفوز على مصر بركلات الترجيح، بعد التعادل ذهابا وإيابا بنتيجة 1/1. 

وقال طلال عبداللطيف خلال تصريحات لقناة "TEN" المصرية: "مباراة مصر و السنغال لن تعاد، فلا يوجد ما يستدعي إعادتها، خاصة أن الجمهور السنغالي لم يقتحم ملعب المباراة أو منع استئنافها، كما لم يقم الجمهور السنغالي بالاعتداء على لاعبي الفراعنة".

وأضاف: "العقوبة المنتظرة ضد المنتخب السنغالي، ستكون غرامة مالية سيسددها الاتحاد السنغالي، وذلك فضلاً عن حرمان السنغال من اللعب بحضور الجماهير لمباراتين فيما أكثر".

وفي نفس السياق، أشارت تقارير مصرية إلى أن اتحاد الكرة لم يتلق أي أخطار من قبل الاتحاد الدولي، بشأن وجود جلسة لاتخاذ قرارا نهائياً حول المباراة، اليوم الخميس.

وأوضحت التقارير أن الاتحاد المصري لكرة القدم يتابع الملف عن كثب وباهتمام شديد، إلا أنه لم يرد للمجلس أي معلومات تشير إلى صدور قرار لصالح مصر بإعادة المباراة كما يتردد في مختلف وسائل الإعلام خلال الساعات الأخيرة.

كلمات دالة:
  • مصر،
  • السنغال،
  • مصر والسنغال
طباعة Email