العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    موعد مباراة فرنسا والبرتغال في «يورو 2020»

    تأمل فرنسا بطلة العالم، أن يتفوق نجوم هجومها على منتخب البرتغال حامل اللقب في المواجهة القوية التي ستجمع بين الفريقين على ملعب استاد بوشكاش أرينا في الحادية عشرة من مساء غدٍ، بتوقيت الإمارات، في ختام منافسات المجموعة السادسة في كأس أمم أوروبا «يورو 2020».

    وفي مباراته الأولى بالمجموعة، والتي يعتبرها كثيرون مجموعة الأقوياء، سيطر المنتخب الفرنسي المرشح للتتويج باللقب على اللعب في مواجهة نظيره الألماني، لكنه فاز بهدف وحيد جاء بنيران صديقة، ثم تراجع أداؤه خلال التعادل 1-1 مع المجر في المباراة الثانية بعد ذلك.

    وينفرد المنتخب الفرنسي بصدارة المجموعة بعد فوز ألمانيا على البرتغال، لكن ثلاثي الهجوم الفرنسي المرعب، والمكون من أنطوان جريزمان وكيليان مبابي وكريم بنزيمة، سيشعر بخيبة أمل كبيرة لو توقف رصيده عند الهدف الوحيد الذي أحرزه في البطولة حتى الآن.

    وقدم مبابي وكالعادة أداءً سريعاً وهجمات خاطفة، وضغط على الألماني ماتس هوملز، ليحرز الأخير هدفاً لفرنسا عن غير قصد في شباك فريقه، وهيأ مبابي أيضاً، هدف التعادل لفرنسا في المباراة الثانية أمام المجر، والذي أحرزه جريزمان، بينما فشل بنزيمة حتى الآن في محاولاته لهز الشباك من خلال تسديده 30 مرة على الشباك خلال ثلاث نسخ للنهائيات الأوروبية.

    لكن المدرب الفرنسي ديدييه ديشامب، لا يزال يثق في قدرات ومهارات اللاعب الذي أحرز 29 هدفاً مع فريقه ريال مدريد في كل المنافسات هذا الموسم، والعائد للمنتخب للمرة الأولى منذ 2015، وربما يكون التعادل في مواجهة البرتغال، والتي هزمت فرنسا في نهائي بطولة أوروبا 2016، كافياً لفريق ديشامب لصدارة المجموعة.

    وتملك فرنسا 4 نقاط، وتتفوق بنقطة واحدة على ألمانيا والبرتغال، بينما تتذيل المجر الترتيب بنقطة وحيدة، وضمنت فرنسا الصعود للدور المقبل، بعد نتائج مباريات الأمس، وحصلت على إحدى بطاقات الترشح ضمن أفضل 4 فرق في المركز الثالث، حتى لو خسرت في الجولة الأخيرة.

    ويملك ديشامب خيارات هجومية أخرى، تتمثل في أوليفييه جيرو صاحب المركز الثاني في قائمة هدافي منتخب فرنسا عبر العصور، إلى جانب كينجسلي كومان ووسام بن يدر، بعد استبعاد عثمان ديمبلي من التشكيلة في وقت سابق أمس، بسبب إصابة في الركبة.

    وبعد الفوز 3-صفر على المجر، خسرت البرتغال 2-4 أمام ألمانيا، رغم طريقة المدرب فرناندو سانتوس الحذرة، وربما يقدم المدرب على إجراء بعض التغييرات في مواجهة فرنسا بإشراك لاعب الوسط ريناتو سانتوس أساسياً من البداية بدلاً من برناردو سيلفا، ويبقى كريستيانو رونالدو، أفضل ما في جعبة البرتغال بعد أن أحرز 3 أهداف في هذه النسخة، وهو أيضاً الهداف التاريخي للبطولة برصيد 12 هدفاً.

    المباراة: فرنسا × البرتغال

    التوقيت: 23:00

    الجولة: 3

    المجموعة: السادسة

    الملعب: استاد بوشكاش أرينا

    كلمات دالة:
    • فرنسا،
    • البرتغال،
    • كأس امم اوروبا
    طباعة Email