العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    انهيار سابرينا زوجة إريكسن اعتقاداً بموته

    تعرضت سابرينا (28 سنة)، زوجة كريستيان إريكسن لاعب الدنمارك، إلى حالة من الانهيار، بعدما اعتقدت أن زوجها توفي داخل الملعب، بعد أن تعرض لأزمة قلبية خلال مباراة منتخب بلاده وفنلندا في كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020".

    ولم يكن ما تعرض له إريكسن، بعيداً جداً عن مكان تواجد زوجات اللاعبين، وبالطبع شاهدته زوجته وأم طفليه، ونزلت إلى أرض الملعب، وظهرت في حالة من الذهول، قبل أن يتوجه إليها زملاءه ليطمئنوها على حالته الصحية.

    وكان الحادث، قد وقع خلال الدقيقة 40 من المباراة، وحضر المسعفون إلى إريكسن مع زملائه في الفريق الدنماركي، والذين قاموا بتطويق اللاعب لحماية خصوصيته.

    ولعب كابتن الدنمارك سيمون كيير، دوراً مهماً بشكل خاص في الرعاية الطبية الفورية لإريكسن، حيث قام اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً، بتطهير الممرات الهوائية للاعب إنتر ميلان كأحد المستجيبين الأوائل، ونظم التجمع حول إريكسن ومواساة زوجة اللاعب المرعوبة سابرينا كفيست.

    وأنجبت زوجة إريكسن، طفلة ثانية في ديسمبر الماضي، ولم يتم الإعلان عن اسمها حتى الآن، كما أن لديهما ابن هو ألفريد، والذي ولد في يونيو 2018، وتعمل سابرينا، مصففة شعر، وتشارك في عمل مؤسسة خيرية دنماركية تساعد في دعم الأطفال المحرومين، ويعيش الزوجان حالياً في ميلان.

    كلمات دالة:
    • انهيار سابرينا ،
    • زوجة إريكسن
    طباعة Email