العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    متسابقو المشي ينتقدون قرار استبعاد سباق 50 كيلومترا في باريس

     انتقد متسابقو المشي ما وصفوه بأنه "خطأ مروع" باستبعاد سباق 50 كيلومترا مشيا من البرنامج الأولمبي واتهموا المسؤولين بعدم التواصل معهم بالقدر الكافي.

    وكان سباق 50 كيلومترا مشيا ضمن البرنامج الأولمبي منذ ألعاب 1936 لكن نسخة اليوم الجمعة ربما كانت الأخيرة في الأولمبياد.

    وسيتم استبعاد السباق من برنامج ألعاب باريس 2024 لعدم وجود سباق مكافئ للسيدات.

    وأبلغ الكندي إيفان دنفي الصحفيين بعد حصوله على البرونزية في السباق الذي اقيم في سابورو "إنه خطأ مروع من اللجنة الأولمبية الدولية والاتحاد الدولي لألعاب القوى. أعتقد أننا أظهرنا اليوم أن السباق ينتمي للأولمبياد.

    "الحل الأسهل هو إقامة سباق للسيدات في الأولمبياد".
    وأضاف بعد تلقيه التحية في المؤتمر الصحفي "الأمر مؤلم للغاية".

    وقال الألماني جوناتان هيلبرت الحاصل على الفضية إن المسؤولين لم يتواصلوا معهم بالقدر الكافي.
    وتابع "المشكلة أن المسؤولين في الاتحاد الدولي واللجنة الأولمبية لم يتحدثوا بالقدر الكافي مع الرياضيين. أعتقد أننا علمنا بواسطة الصحف أو المدربين بإلغاء السباق. أنا حزين للغاية".

    وقالت اللجنة الأولمبية في بيان عبر البريد الالكتروني إن المجلس التنفيذي للجنة أكد في يونيو حزيران استبدال سباق 50 كيلومترا مشيا بسباق مختلط.

    وأوضحت اللجنة الأولمبية الدولية أن تحقيق التكافؤ بين الجنسين مع عدم زيادة عدد السباقات كان من الاعتبارات الرئيسية.
    ولم يتسن لرويترز الحصول على تعليق من الاتحاد الدولي لألعاب القوى.
     

     

    كلمات دالة:
    • طوكيو 2020
    طباعة Email