العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ملاكم فرنسي يرفض مغادرة الحلبة في الأولمبياد احتجاجاً على التحكيم

    رفض الملاكم الفرنسي مراد علييف الخروج من الحلبة، في منازلة ربع نهائي الوزن فوق الثقيل في منافسات الملاكمة بأولمبياد طوكيو أمس الأحد، وبقي جالساً على حافّة الحلبة لنحو ساعة من الزمن مباراة، احتجاجاً على خسارته المنازلة. 

    وكان الحكم آندي موستاشيو، وقبل أربعة ثوانٍ من نهاية الجولة الثانية في المباراة التي جمعت علييف مع الملاكم البريطاني فريزر كلارك، أوقف النزال بعدما استخدم الأول رأسه في تسديد ضربة قوية على رأس الثاني ما أدى إلى إصابته بجروح.

    وبعد أن أعلن الحكم قراره وقف النزال، جلس علييف على حافّة الحلبة، ووضع قدميه على السلم الحديدي، وبقي على هذه الحال نحو نصف ساعة إلى أن جاءه مسؤولو الفريق الفرنسي وتحدثوا معه.

    وقال علييف: "هذه طريقتي لأعلنَ أن قرار الحكم كان غير عادل"، مضيفاً: "هذا ظلم. كنت متقدماً في النزال. لقد أوقف النزال من دون تحذير، وأخبروني (أني خسرت)، لذا يخامرني اعتقاد أن ما حدث كان أمراً مدبراً"، حسب تعبيره.

    بعد حوالي 15 دقيقة، عاد علييف إلى الحلبة واستأنف احتجاجه في المكان نفسه لمدة 15 دقيقة أخرى، وفق "يورونيوز".

    وكانت فرنسا حصدت ست ميداليات في حلبات الملاكمة خلال أولمبياد ريو دي جانيرو في العام 2016، لكن في أولمبياد طوكيو، لم يحقق أعضاء الفريق الفرنسي أحلامهم بتحقيق انتصاراتٍ تتناسب مع قدراتهم وطموحاتهم.

    كلمات دالة:
    • مراد علييف ،
    • آندي موستاشيو،
    • أولمبياد طوكيو،
    • فرنسا
    طباعة Email