"السيدة العجوز" تشعر بالخزي بعد فضيحة "مكابي"

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعرب أندريا أنييلي، رئيس نادي يوفنتوس الإيطالي، عن شعوره بالخجل من أداء فريقه خلال هزيمته الصادمة أمام مكابي حيفا الإسرائيلي بهدفين دون مقابل مساء أمس الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا.

وأصبح يوفنتوس على أعتاب الخروج المبكر من البطولة القارية، حيث يحتل المركز الثالث بثلاث نقاط من فوز وحيد وثلاث هزائم، مبتعدا بفارق خمس نقاط عن المركزين الأول والثاني بالمجموعة الثامنة.

وأكد أنييلي أنه لا يمكن إلقاء اللوم على المدرب ماسيميليانو أليجري في تراجع نتائج الفريق.

وقال أنييلي لشبكة سكاي سبورتس: "كانت ليلة صعبة في فترة صعبة، إنها واحدة من الفترات الأكثر صعوبة، ولحظة تحمل المسؤولية، لذا أتواجد هنا".

وأضاف: "في وضعية مثل هذه لا يتعلق الأمر بشخص واحد، إنها مسألة يتم التعامل معها كمجموعة بأكملها، نشعر بالخزي، نعتذر لجماهيرنا لأننا ندرك أنهم لابد وأنهم يشعرون بالعار في هذه اللحظة".

وأشار إلى أن "أليجري مدرب يوفنتوس وسيبقى مدربا ليوفنتوس".

ولدى سؤاله عما إذا كان سيتم الإبقاء على أليجري خوفا من الآثار المالية التي ستترتب على إقالته، أجاب أنييلي: "لا، الأمر ليس كذلك أبدا".

وأكد أنه "لا يمكن أن يكون خطأ المدرب إذا لم نفز بالتحام وحيد داخل الملعب، يوفنتوس دائما ما يقيم المواقف في نهاية العام، دائما ما أعارض فكرة الإقالة خلال الموسم، وسأواصل التفكير بنفس الطريقة".

طباعة Email