تين هاج: استبعاد رونالدو لا يعني رحيله عن مانشستر يونايتد

ت + ت - الحجم الطبيعي

 شدد الهولندي إيريك تين هاج، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، على أن استبعاده للنجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو من التشكيلة الأساسية للفريق في اللقاءات الأخيرة، لا يشير إلى مستقبل الجناح المخضرم مع النادي.

وظل رونالدو على مقاعد البدلاء خلال خسارة مانشستر يونايتد الموجعة 3 / 6 أمام مضيفه وجاره اللدود مانشستر سيتي، يوم الأحد الماضي، في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث قال تين هاج بعد المباراة إنه لم يدفع باللاعب الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم 5 مرات بدافع "الاحترام" له.

كانت تقارير إخبارية أشارت إلى أن رونالدو كان يضغط من أجل الرحيل عن مانشستر يونايتد خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، ورغم عدم تمكنه من مغادرة النادي، إلا أن تكهنات كشفت عن أن إنهاء مشواره مع مانشستر يونايتد خيار مطروح.

ومع ذلك، ألمح تين هاج قبل مباراة مانشستر يونايتد ضد أومونيا نيقوسيا القبرصي في بطولة الدوري الأوروبي، غدا الخميس، إلى أن غياب رونالدو عن الفريق ليس مؤشرًا على رحيله عن قلعة (أولد ترافورد).

وقال تين هاج "لا أستطيع أن أرى أن هناك صلة بين الأمرين، وأعتقد أن عدم الدفع به عندما نتأخر صفر / 4، 1 / 5، 1 / 6، هو بمثابة احترام له".

وتابع "لا علاقة بذلك بما يحدث في المستقبل، وما يحدث في يناير القادم أو العام المقبل".

وأضاف المدرب الهولندي "إنني لا أراه حزينا، إنه سعيد، ويتدرب بشكل جيد. الجميع يتدرب جيدا. هناك روح طيبة تسود الفريق".

وأوضح تين هاج "إنه ليس سعيدًا لأنه لم يلعب يوم الأحد، لا تفهموني بشكل خاطئ ، لكن السؤال كان حول مزاجه في التدريبات ، حيث يكون سعيدًا".

كما كشف تين هاج عما يتوقعه من مهاجميه، الذين يتوقع أن يساهموا في الهجوم والدفاع في تشكيلته".

وأشار مدرب يونايتد: "الجميع يدرك ما تتوقعه من المهاجمين - الأهداف أولا، ثم الدفاع ثانيا، و 11 يلعبون في الدفاع، و مثلهم في الهجوم، لذا ينبغي على الجميع المساهمة".

طباعة Email