توخيل يطالب الصحفيين بالتوقف عن سؤاله عن الحرب

ت + ت - الحجم الطبيعي

فقد توماس توخيل مدرب تشيلسي أعصابه خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء قبل مواجهة لوتون تاون في كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بعد تكرار سؤاله عن التدخل الروسي بأوكرانيا.

ويملك تشيلسي الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش، الذي طلبت أوكرانيا منه أمس الاثنين المساعدة في الوساطة بسبب علاقته مع روسيا حيث جمع ثروة في فترة التسعينات الفوضوية المتعلقة بالخصخصة في مرحلة ما بعد الشيوعية.

وقال توخيل بغضب واضح في مؤتمر صحفي قبل مباراة لتشيلسي بالدور الخامس في كأس الاتحاد الإنجليزي "كم مرة يتعين علي قولها؟ إنه أمر مروع بالطبع وفظيع، لا يمكن أن يكون هناك رأي اخر حوله.

"كل شخص في أوروبا لديه بعض الضوضاء في رأسه تزعجه. ربما يكون الأمر ذاته بالنسبة لك، لكنك لا زلت تحاول القيام بعملك على أفضل وجه ممكن وهو نفس الأمر بالنسبة لنا".

واشتعلت الأجواء أكثر قبل نهاية المؤتمر عندما قاطع المدرب الألماني أحد الصحفيين حاول توجيه سؤال اخر عن "أهوال الحرب".

وقال توخيل "اسمع، عليك أن تتوقف عن ذلك. لست سياسيا. يجب أن تتوقف بصراحة.

"يمكن أن أكرر ما قلته وسأشعر بالسوء لتكرار ذلك لأنني لم أمر بتجربة الحرب مطلقا. كم أنا محظوظ للغاية لوجودي هنا في سلام وأفعل ما بوسعي ولكن عليك التوقف عن توجيه مثل هذه الأسئلة لي. ليس لدي إجابات لك".

وفي سؤال عن شعوره بالقلق على مستقبل تشيلسي عقب منح المالك الروسي أبراموفيتش مجلس أمناء مؤسسة تشيلسي الخيرية مسؤولية إدارة النادي الأسبوع الماضي، قال توخيل إن لاعبيه وكافة الفريق المعاون يحاولون التركيز على أداء عملهم.

وأضاف "نحاول الحفاظ على التحلي بالهدوء، ونحن هادئون في وسط عاصفة أو بعض الضوضاء من حولنا لا يمكن السيطرة عليها ولسنا مسؤولين عنها.

"في النهاية من الأفضل التركيز على ما نحبه ونفعله، وهذه هي الرياضة. أعتقد أن لدينا الحق في التركيز على الرياضة".

وسينتقل تشيلسي لمواجهة لوتون تاون المنافس بدوري الدرجة الثانية في الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنجليزي غدا الأربعاء.
 

طباعة Email