محمد صلاح يخطف الأضواء في مؤتمر كلوب لمباراة أرسنال

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال يورجن كلوب مدرب ليفربول إنه متفائل إزاء توقيع محمد صلاح على عقد جديد مع النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، مضيفا أن مفاوضات العقد ليست شيئا يدعو للقلق.

وينتهي عقد صلاح مهاجم منتخب مصر، هداف الدوري الإنجليزي هذا الموسم برصيد 16 هدفا، مع ليفربول في 2023 وأكد مرارا رغبته في الاستمرار مع النادي.

ومفاوضات تجديد العقد مستمرة بين الطرفين وفي مقابلة مع مجلة جي.كيو، قال صلاح البالغ من العمر 29 عاما إنه لا يطلب "أشياء مجنونة"، لكنه أضاف أن الأمر في يد النادي.

وتحول الموضوع حتما إلى صلاح عندما تحدث كلوب في مؤتمره الصحفي قبل مباراة ليفربول في قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية أمام أرسنال غدا الخميس.

وقال كلوب "أنا متفائل للغاية بشأن هذا الأمر لكن لا أعتقد أنه من المنطقي التحدث نيابة عن الجماهير لأنني متأكد من أن الجماهير ليست متوترة مثلكم.

"إنهم يعرفون النادي منذ فترة طويلة ويعرفون الأشخاص الذين يتعاملون هنا مع الأشياء المختلفة لفترة طويلة جدا، لذلك أعتقد أن هناك أسبابا كافية لتكون إيجابيا.
ولكن طالما لم يتم ذلك، لا يمكننا قول أي شيء عن الأمر". وأضاف "لكن المحادثات الجيدة، وهذا ما يمكنني قوله".

ولعب صلاح مهاجم تشيلسي السابق دورا أساسيا في نجاح ليفربول تحت قيادة كلوب، فأحرز 111 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز في أربعة مواسم ونصف الموسم في أنفيلد.

وربما أثارت مقابلته مع مجلة جي.كيو، التي قال فيها إن استمراره أو رحيله "ليس في يده"، قلق جماهير ليفربول التي تعشقه وتتغنى باسمه في شغف.

وقال كلوب "في الوقت الحاضر، من الخطير إجراء هذه المقابلات. نحن نعلم ما يريد مو قوله، نريده أن يبقى. هذا هو الوضع الآن. هذه الأشياء تستغرق وقتا ولا يمكنني تغيير ذلك.

"هناك الكثير من الأشياء في المفاوضات. هناك طرف ثالث أيضا في وجود وكيله، لا داعي للقلق.. إنها عملية عادية".

وكان من المقرر إقامة ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية الأسبوع الماضي على ملعب أرسنال لكن المباراة تأجلت بسبب موقف كوفيد-19 في ليفربول مما أدى إلى إغلاق مقر تدريبات النادي.

ويستضيف استاد أنفيلد الآن مباراة الذهاب ويقول كلوب إنه يمتلك الآن تشكيلة قوية ليختار منها رغم غياب صلاح وساديو ماني لمشاركتهما في كأس الأمم الأفريقية. وأصبح الظهير ترينت ألكسندر-أرنولد والحارس أليسون جاهزين بعد غيابهما لفترة بسبب كوفيد-19.

وقال المدرب الألماني "كل اللاعبين غير المصابين أو سافروا لأفريقيا بوسعهم اللعب. تدرب ترينت وأليسون أمس. لم يتدرب ديفوك أوريجي وتياجو. هذا هو الأمر".

 

طباعة Email