الإصابة تبعد فيرمينو عن ليفربول "لأكثر من أربعة أسابيع"

ت + ت - الحجم الطبيعي

سيغيب المهاجم البرازيلي المتألق روبرتو فيرمينو عن فريقه ليفربول الإنجليزي "لأكثر من أربعة أسابيع" بعد إصابة عضلية "خطيرة" في أعلى الفخذ تعرض لها خلال مباراة منتصف الأسبوع ضد أتلتيكو مدريد الإسباني في دوري أبطال أوروبا، وذلك بحسب ما أفاد مدربه يورغن كلوب.

واضطر فيرمينو الى ترك أرضية الملعب بعد قرابة نصف ساعة على انطلاق المباراة التي فاز بها فريقه 2-صفر على ضيفه أتلتيكو بعد تعرضه الى هذه الإصابة التي ستبعده عن الملاعب لما بعد النافذة الدولية المقبلة المخصصة لتصفيات مونديال 2022.

وقال كلوب إن "خسارة بوبي فيرمينو تشكل ضربة قوية. كنا نعلم منذ يومين أو ثلاثة بأنها إصابة خطيرة، بالتالي نحن نتحدث عن أسابيع (من الغياب). لا أعلم المدة تحديداً، لكنها لأكثر من أربعة أسابيع، وهذا ما اعتبره إصابة خطيرة".

وأشار المدرب الألماني الى أن لاعبه البالغ 30 عاماً يتعافى عادة بسرعة من الإصابات، لكن من المستبعد أن يكون بصحبة الفريق حين يتواجه مع ضيفه أرسنال في الدوري الممتاز في 20 نوفمبر الحالي.

وسجل فيرمينو ستة أهداف في 11 مشاركة له هذا الموسم مع ليفربول الذي حقق سلسلة من 25 مباراة متتالية من دون هزيمة في جميع المسابقات، معادلاً رقمه القياسي.

سيفتقد ليفربول في مباراته الصعبة الأحد في ملعب وست هام كلاً من المدافع جو غوميز لإصابة في ربلة الساق، ولاعب الوسط كورتيس جونز لإصابة في العين، وهما اللذان غابا أيضاً عن مباراة منتصف الأسبوع ضد أتلتيكو.

طباعة Email