00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بشرى سارة لجمهور برشلونة قبل مواجهة فالنسيا

سيخوض سيرجيو أجويرو أخيرا مباراته الأولى مع برشلونة على أرضه أمام فالنسيا في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم الأحد المقبل وسيأمل الفريق الكتالوني أن يرفع المهاجم الأرجنتيني البارز معنوياته بعد بداية سيئة للموسم.

وانضم أجويرو إلى برشلونة في صفقة انتقال مجاني قبل انطلاق الموسم بعد مسيرة حافلة بالألقاب مع مانشستر سيتي أصبح خلالها رابع هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز عبر تاريخه وهز الشباك 260 مرة ليصبح الهداف التاريخي لسيتي.

لكن الفرحة التي اجتاحت برشلونة بوصول أجويرو اختفت برحيل ليونيل ميسي المفاجئ في اغسطس.

ولم يلعب أجويرو بسبب إصابته في ربلة الساق لكنه استأنف التدريب هذا الأسبوع ويتوقع أن يجلس على مقاعد البدلاء عندما يستضيف برشلونة منافسه بلنسية سعيا لتعويض هزيمته 2-صفر أمام أتليتيكو مدريد قبل فترة التوقف الدولي.

وتأتي عودة أجويرو في وقت مناسب جدا لبرشلونة الذي حقق انتصارا واحدا في آخر ست مباريات في كل المسابقات وأخفق في التسجيل في أربع مواجهات منها.

وربما تساعد دقة أجويرو ولمسته السحرية أمام المرمى فريق المدرب رونالد كومان الذي لم يصنع الكثير من الفرص هذا الموسم.

ولم يسدد برشلونة أي كرة على المرمى في هزيمتيه بنتيجة 3-صفر في دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ وبنفيكا على الترتيب واختبر يان أوبلاك حارس أتليتيكو مرتين فقط في الخسارة أمام حامل اللقب.

ويتوقع برشلونة أن يستفيد أجويرو من أي فرصة من أجل مساعدة الفريق على استعادة كرة القدم السلسة والجميلة بدلا من أسلوب اللعب المباشر الذي يتبعه الفريق هذا الموسم.

وأمام أجويرو ما يثبته بعد تراجع لياقته خلال 12 شهرا الماضية تعرض خلالها لإصابتين في الركبة وغاب لفترة طويلة بسبب إصابته بكوفيد-19.

وكان اللاعب البالغ عمره 33 عاما يتوقع أن يلعب في فريق يضم ميسي وينافس على اللقب لكنه سيلعب الآن مع فريق يحتل المركز التاسع ويتذيل مجموعته في دوري الأبطال.

وقال أجويرو في تصريحات صحفية "معظم اللاعبين يحلمون بارتداء قميص برشلونة بغض النظر عن حالة النادي. وصلت إلى النادي بهدف اللعب إلى جوار ميسي ومع باقي أفراد الفريق البارزين.

"لكني أرغب دائما في مساعدة الفريق والتسجيل في كل مباراة بغض النظر عن التغييرات التي طرأت على التشكيلة ورحيل ميسي".

وفي مباريات أخرى يملك ريال سوسيداد الفرصة في التفوق بثلاث نقاط في الصدارة عن أقرب مطارديه عندما يستضيف مايوركا يوم السبت.

ولن يلعب ريال مدريد المتصدر وأتليتيكو صاحب المركز الثاني بعد تأجيل مباراتهما بسبب خلاف بين رابطة الدوري الإسباني والاتحاد الدولي (الفيفا) بشأن تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم.

طباعة Email