العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أغويرو يكشف عن الإجراءات التقشفية القاسية في برشلونة

    كشف سيرجيو أغويرو، عن الإجراءات الصارمة التي اتخذها برشلونة لخفض التكاليف وإبقاء النادي واقفاً على قدميه، بعد تراكم ديون بقيمة 1.15 مليار جنيه استرليني، وإعلان جوان لابورتا رئيس برشلونة في الشهر الماضي، أن النادي، سقط أكثر في الديون، بعد سنوات من سوء الإدارة من قبل سلفه جوسيب بارتوميو. 

    ويعتقد الآن أن برشلونة يسعى لتخفيض التكاليف من خلال توفير الكهرباء في ملعب التدريب، وتقييد استخدام اللاعبين لمنشآت النادي، وهو ما كشف عنه أغويرو (33 عاماً)، والذي وقع عقداً لمدة عامين مع العملاق الكتالوني في مايو الماضي، موضحاً كيف يتعين على لاعبي برشلونة الحضور قبل 30 دقيقة بالضبط من التدريب. 

    واعترف بأن جميع المرافق مغلقة، قبل جلسة تدريب الفريق، وأن جميع الأضواء في النادي مطفأة حتى يصبح اللاعبون جاهزين للبدء، وبدا اللاعب مصدوماً إلى حد ما من تلك الإجراءات، لأنها مختلفة بشكل ملحوظ عما اعتاد عليه في مانشستر سيتي، وفي حديثه على قناته على «تويش»، قال: «في مان سيتي، كنا نصل قبل ساعة ونصف على الأقل من التدريب، وهنا ليس قبل 30 دقيقة».

    وكان أغويرو، معتاداً على الذهاب إلى مانشستر سيتي، قبل أكثر من ساعة من التدريب لاستخدام المرافق، وذهب لاستخدام الصالة الرياضية قبل جلسة تدريبية في برشلونة، لكن قيل له إن المرافق أُغلقت والأنوار مطفأة. 

    وربما يشعر أغويرو بالإحباط من قواعد برشلونة، ويتطلع إلى الحفاظ على شكل من أشكال اللياقة البدنية، بعد استبعاده من الملاعب لمدة 10 أسابيع تقريباً، بسبب إصابة في ربلة الساق، ولكن رغم الاضطرابات المالية في النادي وإصابته الحالية، يحرص أغويرو على مساعدة برشلونة على استعادة مكانته كعملاق أوروبي.

    طباعة Email