00
إكسبو 2020 دبي اليوم

رونالدو أفضل هدّاف في التاريخ

واصل البرتغالي كريستيانو رونالدو هوايته في تحطيم الأرقام القياسية وكسر الرقم القياسي بعدد الأهداف على مستوى المنتخبات في التاريخ بإحرازه هدفين في شباك إيرلندا مهدياً منتخب البرتغال فوزاً بنتيجة 2 - 1، ليصل رصيده من الأهداف الدولية إلى 111 هدفاً كأبرز هداف في التاريخ متخطياً وصيفه الإيراني علي دائي صاحب الـ109 أهداف، ويملك رونالدو فرصة مميزة لزيادة رصيده الدولي.

وقال رونالدو بعد المباراة: «أنا سعيد للغاية، ليس فقط لأنني كسرت الرقم القياسي، بل للحظة الاستثنائية التي عشناها معاً، ويجب أن أثمّن ما فعله الفريق، حتى النهاية».

ونشر رونالدو على حسابه الخاص مقطعاً مصوراً لأهم لحظاته وأبرز أهدافه بقميص منتخب بلاده وعلق قائلاً: من بين كل الأرقام القياسية التي كسرتها في مسيرتي، هذا الرقم مُميز جداً بالنسبة لي، وبالتأكيد سأضعه في مكانة بارزة على رف إنجازاتي لأكون فخوراً به دائماً، مشيراً إلى أن تسجيل 111 هدفاً للبرتغال يعني لحظات من السعادة للملايين من أبناء البرتغال حول العالم.

وكان رونالدو حسم في يونيو الماضي لقب الهداف التاريخي لأمم أوروبا وأصبح أفضل هداف في نهائيات كأس أوروبا بعدما سجل هدفيه العاشر والحادي عشر وحقق لبلاده الفوز على المجر، متجاوزاً الفرنسي ميشيل بلاتيني، الذي كان رصيده 9 أهداف في أمم أوروبا، التي سجل فيها رقماً آخر وهو لأنه أصبح أول لاعب يشارك فيها 5 مرات، كما أنه بات الأكثر مشاركة في عدد المباريات، حيث كانت المباراة أمام المجر رقم 22 بالنسبة له منذ ظهوره الأول في 2004.

الجدير بالذكر أن رونالدو توج بالكرة الذهبية 5 مرات وجائزة الأفضل من»فيفا«عامي 2016، و2017، ونال الحذاء الذهبي لقارة أوروبا 4 مرات، وجائزة بوشكاش من»فيفا" عام 2009، وهداف نهائيات دوري أمم أوروبا 2019، وهداف كأس الأمم الأوروبية عام 2020.

وحقق ألقاب أفضل لاعب في أوروبا 3 مرات والأفضل على صعيد الأندية الأوروبية عام 2008، وهداف دوري أبطال أوروبا 7 مرات، وحقق ألقاباً عديدة مع العديد من الدوريات الأوروبية.

طباعة Email