طوكيو تتعقب صحافيي الأولمبياد بالـ«جي بي إس»

أعلن منظمو أولمبياد طوكيو، أمس، أنهم يعتزمون تعقّب حركة الصحافيين الأجانب عن طريق نظام تحديد المواقع العالمي «جي بي إس»، في محاولة للحد من مخاطر انتقال عدوى فيروس «كورونا»، وذلك قبل نحو ستة أسابيع على انطلاق الحدث العالمي المؤجل من الصيف الماضي.

وأعلنت سيكو هاشيموتو رئيسة اللجنة المنظمة أنه سيتم تعقّب حركة الصحافيين الأجانب عن طريق نظام تحديد المواقع العالمي «جي بي إس»، على أن تُسحب التصاريح منهم في حال مخالفة القواعد. ويحاول منظمو الأولمبياد طمأنة الجمهور المتخوّف، بالتأكيد أن بإمكانهم إقامة الحدث الضخم بأمان، بموجب قواعد صارمة ضد الوباء.

وأكدت هاشميموتو أن على الصحافيين الأجانب، أن يقدموا قائمة مفصلة بالمناطق التي سيزورونها، معتبرة أن استخدام تقنية التتبع سيُمكّن المسؤولين من التأكد أن الصحافيين يتنقّلون في الأماكن المُصرح بها.

طباعة Email