5 ملايين إسترليني مكافأة لاعبي تشيلسي بعد وصولهم إلى النهائي الأوروبي

وعد لاعبو تشيلسي بمكافآت مالية كبيرة، إذا أكملوا ثنائية الفوز بدوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي، بعدما حصل فريق المدرب توماس توخيل بالفعل على مكافآت إجمالية قدرها 5 ملايين جنيه إسترليني، بعد الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة في تاريخ النادي.

وستكون هناك 5 ملايين جنيه إسترليني أخرى على المحك، عندما يواجهون مانشستر سيتي في إسطنبول في 29 مايو الجاري، في نهائي دوري أبطال أوروبا، كما سيقتسم اللاعبون مكافأة جماعية قدرها مليون جنيه إسترليني، إذا فازوا على ليستر في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في 15 من الشهر نفسه.

 ويصل مجموع ما يحصل عليه لاعبي تشيلسي حال فوزهم بالبطولتين إلى 11 مليون جنيه إسترليني، فيما يبلغ نصيب كل لاعب حوالي 500 ألف جنيه إسترليني، إذا فاز بدوري الأبطال، ويتناقض هذا النهج مع أسلوب سيتي، والذي يتفاوض على المكافآت الفردية مع كل لاعب عند توقيع عقودهم في النادي، كما أن مسؤولية المكافأة الإجمالية للسيتي أعلى أيضاً، حيث يلتزم النادي بدفع حوالي 15 مليون جنيه إسترليني كمكافآت إذا فاز بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى.

وأصحاب الدخل المرتفع في فريق مدرب سيتي بيب جوارديولا، مثل كيفن دي بروين، لديهم شروط مكافأة بقيمة مليون جنيه إسترليني مكتوبة في عقودهم، وسيحصل اللاعبون الآخرون على مكافأة تبلغ حوالي 600 ألف جنيه إسترليني، بينما ستكون هناك مكافآت أقل لباقي اللاعبين.

وتتضاءل هذه المكافآت السخية عند وضعها إلى جانب الأموال التي من المقرر أن يكسبها تشيلسي وسيتي للفوز بدوري أبطال أوروبا، إذ يحصل الفائز على جائزة مالية قدرها 100 مليون جنيه إسترليني، إلى جانب إيرادات البث، ومنها 16.5 مليون جنيه إسترليني، مقابل الفوز بالمباراة النهائية وحدها.

طباعة Email
#