برشلونة يجهز عقد التجديد مع ميسي براتب أقل

يعمل جوان لابورتا رئيس نادي برشلونة، على تجهيز عقد جديد مدته 3 سنوات مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، في محاولة للإبقاء عليه في نوكامب، حيث ينتهي عقد اللاعب مع برشلونة في الأول من يوليو المقبل، ولدى الطرفين رغبة في إنهاء مستقبله مع النادي الذي بدأ معه منذ عام 2000، وذلك وسط اهتمام من باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي.

وأشارت تقارير، إلى أن لابورتا الذي أعيد انتخابه رئيساً لنادي برشلونة بعد انتخابات الشهر الماضي، يأمل في إقناع ميسي بالبقاء في صفقة لمدة عامين، وخيار لمدة عام ثالث، لكن أي اتفاق لإبقاء اللاعب الأرجنتيني، من المرجح أن يجبر اللاعب على خفض راتبه الإجمالي.

ويدرك لابورتا (58 عاماً)، أن برشلونة لا يستطيع دفع راتبه الحالي البالغ 65 مليون جنيه إسترليني سنوياً، وسط ديون النادي البالغة 629 مليون جنيه إسترليني، لكنه يستكشف طرقاً مختلفة لتجميع راتب مقبول للاعب، وتتضمن تقديم صفقة أطول لميسي، والذي يبلغ من العمر 34 عاماً أيضاً في يونيو، لضمان تعويضه على مدى عدة سنوات لإلغاء التخفيض الفوري لراتبه.

وأضاف تقرير موقع "إسبن" أن ميسي أشار في السابق إلى تفضيله تجديد صفقته كل عام، بناءً على مشاعره الخاصة والمشروع الرياضي المعمول به في العملاق الكتالوني، كما أعلن اللاعب في ديسمبر الماضي، عن نيته اللعب في الدوري الأمريكي، قبل الاعتزال، وأكد التقرير على ثقة لابورتا المتزايدة بالحفاظ على ميسي.

 

طباعة Email