تعرف على سر ركوع حكم لقاء سان جيرمان وباشاك شهير قبل المباراة

قال الحكم الهولندي داني مكيلي، الذى ركع إلى جانب لاعبي باريس سان جيرمان وإسطنبول باشاك شهير قبل مباراة دوري أبطال أوروبا الأربعاء احتجاجا على العنصرية، إنه فعل ذلك "لإرسال إشارة" خلال اجتماع عقد الأربعاء للتحضير للمباراة، تم إبلاغه بنيّة لاعبي كرة القدم الركوع عند عزف نشيد المسابقة.

وقال مكيلي لبرنامج على شبكة راديو (NPO 1) الهولندية، "قلت إننا بالطبع سنشارك، فنحن كحكام أيضا ضد التمييز والعنصرية".

وأضاف الحكم، "لم أتردد في القيام بذلك لإظهار الروح الرياضية والاحترام"، موضحا أن إيماءة اللاعبين لم تكن مفاجأة لأنها "حدثت بالفعل بشكل متكرر في مباريات أخرى بدوري أبطال أوروبا ".

وظهر الجدل في المباراة التي انطلقت الثلاثاء في الدقيقة 22، عندما غادر لاعبو باريس سان جيرمان وإسطنبول باشاك شهير الملعب بعد شبهات حول قيام الحكم الرابع للمباراة الروماني سيباستيان كولتيسكو، باستخدام جملة "هذا الأسود" للإشارة إلى اللاعب الكاميروني الدولي السابق بيير أشيل ويبو مساعد مدرب باشاك شهير، الذي كان الحكم أوفيديو هاتيجان سيطرده بسبب احتجاجاته المتكررة.

وكان ويبو، وهو لاعب سابق لناسيونال دي مونتيفيديو وأوساسونا ومايوركا وليجانيس، قد اشتكى من استخدام كلمة "أسود"، لكن الحكم تجاهله وأظهر له البطاقة الحمراء.

وغضب طاقم تدريب الفريق التركي، بقيادة الفرنسي السنغالي ديمبا با، وتصاعدت الاحتجاجات على الرغم من قول كولتيسكو إنه لم يكن تعبيرا عنصريا، وانخرط لاعبو باريس سان جيرمان أيضا في الجدل، وفي النهاية انسحب كلا الفريقين من الملعب.

وتم تأجيل المباراة لليوم التالي وقبل استئنافها مباشرة، ركع اللاعبون وثلاثي التحكيم حول الدائرة المركزية مع انطلاق نشيد دوري أبطال أوروبا.

وانتهى اللقاء بعد استئنافه بفوز ساحق لباريس سان جيرمان على باشاك شهير اسطنبول 5-1، ليحصد الفريق الفرنسي المركز الأول في المجموعة الثامنة.

كلمات دالة:
  • باريس سان جيرمان،
  • باشاك شهير التركي،
  • دوري أبطال أوروبا،
  • عنصرية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات