اليويفا: خفض محتمل لعدد الدول المستضيفة لأبطال أوروبا

قال ألكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) إنه يثق في إقامة بطولة أوروبا 2020 التي تأجلت للعام المقبل رغم الموجة الجديدة لكوفيد-19 داخل القارة لكنه أشار إلى إمكانية خفض عدد الدول المستضيفة إذا تطلب الأمر.

وتأجلت البطولة، التي تضم 24 منتخبا ومن المقرر أن تقام في 12 دولة، بسبب جائحة كورونا هذا العام لكن ازدياد عدد حالات الإصابة بالفيروس يثير الشكوك حول إقامتها في موعدها الجديد بين يونيو ويوليو 2021.

وأبلغ تشيفرين محطة موفيستار التلفزيونية الإسبانية "ننشغل بالوضع دائما لكننا نثق تماما في إقامة بطولة أوروبا".

وأضاف "الخطة هي إقامة البطولة كما هي.

"لكن يجب أن أقول إنه بدلا من اللعب في 12 دولة ربما ينخفض العدد إلى 11 أو ثماني أو خمس دول أو دولة واحدة".

وشدد على أنه من السابق لأوانه الحديث عن اللعب بدون جماهير أو أمام مدرجات ممتلئة أو أمام حصة محددة من المشجعين.

وقال إنه يحبذ فكرة إنهاء دوري أبطال أوروبا خلال أسبوع يتضمن الدور قبل النهائي والنهائي في مكان واحد ومن مواجهة واحدة وسيضع هذا الخيار في الاعتبار خلال الدورة المقبلة للمسابقة بدءا من موسم 2024-2025.

وانتهى الموسم الماضي من المسابقة بإقامة المباريات من دور الثمانية وحتى النهائي بنظام خروج المغلوب خلال أسبوعين في لشبونة.

ولجأ اليويفا لهذا الحل بسبب جائحة كوفيد-19 التي أوقفت المسابقة لعدة أشهر.

وتابع تشيفرين "النظام في الموسم الماضي كان مثيرا ورد فعل الأندية المشاركة أنها كانت سعيدة جدا به".

وواصل "سيكون من الصعب تكرار الفكرة مع ثمانية فرق بسبب الجدول ولكن بالنسبة لي ستكون الفكرة رائعة مع آخر أربعة فرق خلال أسبوع لكرة القدم".

كلمات دالة:
  • الاتحاد الأوروبي لكرة القدم،
  • دوري أبطال أوروبا ،
  • كوفيد -19،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات