كرواتيا تسمح بحضور عدد محدود من الجمهور

سمح الاتحاد الكرواتي لكرة القدم بحضور عدد محدود من الجمهور في مباريات المنتخب المقبلة ضمن دوري الأمم الأوروبية، وذلك ضد السويد وفرنسا بطلة العالم هذا الشهر ثم البرتغال في نوفمبر.

وستفتح المدرجات بنسبة 30 بالمئة من قدرة استيعابها تطبيقا للقرار الصادر عن الاتحاد الأوروبي للعبة في الأول من الشهر الحالي.

وقال الاتحاد الكرواتي "ستتاح للجماهير الكرواتية مجددا فرصة مشاهدة وتشجيع +فالتيرني+ (لقب المنتخب) في مبارياته على أرضه، بعد انقطاع دام قرابة عام بسبب وباء فيروس كورونا".

و تم اتخاذ هذا القرار الأحد في اجتماع للجنة التنفيذية في الاتحاد الكرواتي.

وأذن الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا)، بالعودة الجزئية للمشجعين في مباريات دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" والتي تبدأ في 20 و22 أكتوبر الحالي، وكذلك في المباريات الدولية الودية ودوري الأمم الأوروبية، وذلك وفقا لتقدير السلطات المحلية.

لكن بقي قرار منع الحضور الجماهيري مطبقا على مشجعي الفرق الزائرة.
وتلتقي وصيفة بطلة العالم في 11 الشهر الحالي مع السويد، ثم بعدها بثلاثة أيام مع فرنسا التي خسرت أمامها نهائي مونديال روسيا 2018، وذلك على ملعب "ماكسيمير" في زغرب الذي يتسع لـ35 ألف متفرج.

وتتواجه كرواتيا في 17 نوفمبر مع البرتغال في سبليت (جنوب) على ملعب "بوليود" الذي يتسع لـ34 ألف متفرج.

وخسرت كرواتيا مباراتيها الأوليين في دوري الأمم الأوروبية في أيلول/سبتمبر ضد البرتغال (1-4) وفرنسا (2-4)، ما جعلها تقبع في المركز الأخير ضمن المجموعة الثالثة للمستوى الأول من النسخة الثانية للبطولة القارية.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات