رونالدينيو يفكر بالتراجع عن الاعتزال والعودة إلى الملاعب

أفادت تقارير صحفية رياضية بأن النجم البرازيلي رونالدينيو، يفكر بالتراجع عن الاعتزال، والعودة إلى الملاعب، وذلك مع فريق جيمناسيا لابلاتا، الذي يشرف على تدريبه أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو مارادونا.

ولم يلعب نجم برشلونة السابق رونالدينيو، البالغ من العمر 40 عاما بشكل احترافي، منذ عام 2015، عندما كان في نادي فلومينينسي البرازيلي.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن النسخة الأرجنتينية لصحيفة "ماركا"، أن مارادونا حريص على ضم رونالدينيو لفريقه، بعدما علم باستعداد الأخير لذلك.

ولا يزال رونالدينيو قيد الإقامة الجبرية، وذلك عقب اعتقاله من قبل السلطات في باراغواي بتهمة دخول البلاد بجواز سفر مزور، قبل أن يفرج عنه بكفالة مالية بلغت قيمتها 1.6 مليون دولار.

وأوقف رونالدينيو وشقيقه روبرتو دي اسيس موريرا في السادس من مارس الماضي في أسونسيون، بعد اتهامهما بدخول باراغواي بجوازي سفر مزورين.

ووصل رونالدينيو وشقيقه إلى أسونسيون قبلها بيومين قادمين من البرازيل وأحضرا جوازي سفرهما لشرطة الهجرة التي لم تلاحظ على الفور أي مشكلة في الوثائق.

كلمات دالة:
  • رونالدينيو ،
  • دييجو ارماندو مارادونا،
  • فريق جيمناسيا ،
  • برشلونة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات