تشيلسي لن يسمح للاعبه كانتي بالتدريب خوفاً من كورونا

لن يسمح نادي تشيلسي للاعب وسطه الفرنسي نغولو كانتي (29 عاماً)، بالمشاركة في التدريبات خوفاً عليه من الإصابة بفيروس كورونا، حتى لو كان ذلك يعني فقدان اللاعب بقية الموسم.

وكان كانتي، قد عاد إلى تدريبات خفيفة يوم الثلاثاء في قاعدة كوبهام، ولكنه قرر منذ ذلك الحين التدرب في المنزل، وهي خطوة دعمها تشيلسي، بعد أن أثار كانتي القلق بين زملائه في الفريق عام 2018، عندما أغمي عليه بعد جلسة تدريبية، وتوفي شقيقه بنوبة قلبية في نفس العام.

ويأتي قرار كانتي، بعد موقف مماثل اتخذه قائد واتفورد، تروي ديني، وتوافق ذلك مع الإعلان يوم الثلاثاء الماضي، عن وجود 6 حالات إيجابية عبر ثلاثة أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز، بما في ذلك واحد من مدافع واتفورد أدريان ماريابا.

ولا يعرف تشيلسي متى يخطط الفائز بكأس العالم للعودة إلى التدريب، والذي بدأ هذا الأسبوع في مجموعات صغيرة مع تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي، لكنه يدرك أن كانتي لديه مخاوف حقيقية، ورغم أنه تم جعل كوبهام آمناً قدر الإمكان، إلا أنه لم يتم ممارسة أي ضغط على لاعب ليستر السابق لتغييره قراره.

وبدأ التدريب في المرحلة الأولى في أندية الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الأسبوع، على أمل أن يستأنف الموسم المعلق منذ 13 مارس الماضي، في منتصف يونيو المقبل، ويتبقى لتشيلسي 9 مباريات في الدوري، ويحتل المركز الرابع في الجدول.

كلمات دالة:
  • تيشلسي،
  • الفرنسي نغولو كانتي،
  • الدوري الانجليزي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات