5 مكاسب من عودة البوندسليجا

بات الدوري الألماني لكرة القدم " البوندسليجا" ، السبت الماضي، أول بطولة أوروبية محلية كبرى، تستأنف نشاطها منذ تعليق النشاطات الرياضية بشكل شبه كامل في مارس بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

وبقي الفارق بين بايرن ميونيخ وغريمه ومطارده المباشر بوروسيا دورتموند أربع نقاط، بعد فوزهما على أونيون برلين (2-صفر)، وشالكه 4-صفر تواليا، ضمن المرحلة السادسة والعشرين التي أقيمت جميع مبارياتها خلف أبواب مؤصدة.

وعادت الحركة إلى الملاعب الالمانية، حتى ولو غاب عنها صخب المشجعين، بعد أكثر من شهرين على تعليق منافسات كرة القدم، بسبب "كوفيد-19"، وسط إجراءات صحية صارمة مفروضة من قبل الحكومة.

وتفرض الاجراءات الصحية، فحص اللاعبين بشكل دوري، ومنعهم من العناق أو الاحتكاك في ما بينهم عند الإحتفال بتسجيل الأهداف. وإلزام اعضاء الجهاز الفني واللاعبين الموجودين على دكة البدلاء بوضع الكمامات الطبية.

وبالفعل فقد تحولت احتفالات اللاعبين المعهودة سابقا عند تسجيل الأهداف، لتفادي الاحتكاك بأداء الرقصات أو ضرب الكوع بالكوعواستخلصت "فرانس برس" 5 مكاسب من تجربة الاستئناف الالمانية هي:

1 - إدارة سهلة للحكام.. أصبح الحكام اكثر سيطرة على المباريات، مع اقامتها امام مدرجات فارغة، وعدم وجود الضوضاء الصادرة عن المشجعين.

2 - اللعب بالكرة لمدة أطول.. وكان اللافت خلال المباريات التي أقيمت على مدار يومين، أنه تم اللعب بالكرة لمدة أطول من ذي قبل، ووفقا لقاعدة البيانات "ديلتايتر" فإن متوسط اللعب بالكرة بلغ 59 دقيقة، بالمقابل بلغ المتوسط خلال الموسم 57,05 دقيقة.

3 -  لا امتياز لفريق على أرضه.. بدون وجود جماهير شغوفة خلف الفريق المحلي، وحده دورتموند حقق الفوز على أرضه من ضمن المباريات التسع التي أقيمت يومي السبت والأحد، بعد أن حسم "دربي الرور" لصالحه برباعية نظيفة.

4 - - أهداف أقل وجري أكثر.. إحصائيا، كان هناك عدد أقل من التسديدات، 24.3 تسديدة مقارنة مع 26.8 في بقية الموسم.
كما سُجل 27 هدفا في المباريات التسع، ما جعل متوسط الأهداف هو ثلاثة أهداف في كل مباراة، في مقابل 3.25 قبل تعليق البطولة. رغم أن اللاعبين عملوا بجد كما كان الحال قبل الاستراحة القسرية.

5 -  المحافظة على التباعد الإجتماعي.. لم تمر عطلة نهاية الأسبوع الناجحة من دون مطبات، لاسيما لدى بعض اللاعبين الذين تغافلوا عن التوصية بتجنب الاحتفال بطريقة فيها احتكاك عند تسجيل الأهداف.

وسجل مهاجم بروسيا دورتموند النروجي الشاب إرلينغ هالاند أول هدف في البوندسليغا بعد استئناف المنافسات، في مرمى شالكهوركض هالاند إلى المنطقة القريبة من راية الركنية، واحتفل وهو يرقص وحيداً وسط تصفيق زملائه.
 

كلمات دالة:
  • البوندسليجا،
  • 5 مكاسب،
  • عودة،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات