أول ضحايا فيروس كورونا في العالم من ممارسي مصارعة السومو

توفي مصارع السومو الياباني كيوتاكا سيوتاكي بعد صراع استمر قرابة شهر إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد وفشل وظائف العديد من اجهزة جسمه.

وأصبح شوبوشي، واسمه الحقيقي كيوتاكا سيوتاكي، أول ضحايا فيروس كورونا في العالم من ممارسي هذه الرياضة القديمة.

وكان شوبوشي "28 عاما"، من رابع أعلى قسم في السومو، أول مصارع سومو تظهر نتيجة فحصه إيجابية في العاشر من أبريل الماضي.

وذكر الاتحاد الياباني للسومو أن المصارع خضع للعلاج في وحدة رعاية مركزة حيث عانى من التهاب رئوي حاد عقب تعرضه للعدوى بحسب العربية.

وأفادت وكالة أنباء "كيودو " اليابانية بأن شوبوشي شارك في مباراته الاحترافية الأولى في 2007 ووصل للترتيب الـ11 في قسم ساندانمي (رابع أعلى قسم).

وقال هاكاكو رئيس الاتحاد الياباني للسومو والمصارع السابق وفقا لـ"كيودو" :يمكنني أن أتخيل مدى الصعوبة التي واجهها، وهو يكافح المرض لأكثر من شهر، ولكنه مثل مصارع تحملها بشجاعة وقاتل حتى النهاية. أريد له أن يرقد في سلام الآن.

وألغى الاتحاد الياباني للسومو بطولة الجائزة الكبرى الصيفية التي كان مقررا أن تبدأ في مايو بطوكيو، وذلك من أجل احتواء فيروس كورونا.

كما تم تأجيل منافسات أولمبياد 2020 التي كان يفترض إقامتها بطوكيو لمدة عام.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات