مطالب في أوروبا بالحضور الجماهيري قبل عودة المباريات

رسالة موحدة وقعها 350 مشجع في جميع أنحاء أوروبا إلى قيادات كرة القدم في القارة، طالبوهم فيها بحظر عودة نشاط اللعبة، حتى يصبح الوضع آمناً لعودة المشجعين إلى مدرجات الملاعب.

وأعربت الجماهير من خلال رسالتها، عن غضبها من تعبير قيادات الاتحادات والأندية الأوروبية، عن مخاوفهم المالية، فوق مخاوفهم الصحية وخطر تعرض الجماهير للإصابة بفيروس كورونا.

وفي الوقت الذي أعلنت فيه دوريات في فرنسا وهولندا وبلجيكا، عن انتهاء مواسمها، لا تزال ألمانيا وإنجلترا وإسبانيا، تأمل في استئناف أقسامها العليا، كما تفعل المسابقات البارزة الأخرى حول العالم.

فيما لا يزال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، متفائلًا بأنه سيتمكن من إكمال دوري أبطال أوروبا ودوري أوروبا هذا الموسم، رغم من قواعد الحجر الصحي المحتملة التي تعقد الصورة.

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم في 27 مايو المقبل، وسيكون الانتهاء من موسم 2019-2020، أحد الموضوعات الرئيسية للمناقشة.

وتتمثل إحدى الأفكار في إنهاء كلا المسابقتين في دورة مصغرة في أغسطس المقبل، ومع ذلك أعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون يوم الأحد الماضي، أنه سيفرض قريباً فترة من الحجر الصحي، من المحتمل أن تستمر 14 يوماً، على الأشخاص الذين يصلون إلى البلاد عن طريق الجو، وابتداء من بعد غدً الجمعة، ستفرض إسبانيا قواعد مماثلة، ومن غير الواضح ما إذا كان سيتم منح إعفاء للفرق الرياضية المحترفة.

وكانت ألمانيا، قد صوتت بعودة الدوري يومي 16 و17 مايو الجاري، بدون جمهور، ليكون أول بطولات الدوريات الأوروبية الكبرى، والتي تعود إلى الحياة، بعد الإيقاف الطويل بسبب فيروس كورونا.

وسبق أن أعرب مسؤولون بشرطة إنجلترا، عن مخاوفهم من الحشود الجماهيرية، وأكدوا اقتناعهم بأن الاقتصاد سبب العودة الوحيد إلى أرض الملعب، وأن الملاعب لم تعد مكاناً أمناً للجماهير.

كلمات دالة:
  • الدوري الإيطالي لكرة القدم،
  • رابطة الدوري الإيطالي،
  • الاتحاد الأوروبي لكرة القدم
طباعة Email
تعليقات

تعليقات