مان سيتي يسعى لإلغاء عقوبة" يويفا"

أكدت صحيفة "ميرور" البريطانية، اليوم الأحد، أن مسؤولي نادي مانشستر سيتي مستعدون الآن، لإنقاذ النادي من العقوبة الأوروبية، والتي فرضها الاتحاد الأوروبي عليه بالحرمان من المشاركة قارياً لمدة عامين، بسبب مخالفة قانون اللعب المالي النظيف.

وعلى الرغم من تأجيل مناقشة القضيةعقوبة في المحكمة الرياضية، بسبب مواجهات فيروس كورونا، فإن النادي الإنجليزي بات مستعدًا لإلغاء العقوبة ومن ثم العودة من جديد لدوري أبطال أوروبا.

وأشارت الصحيفة إلى أن محامي مان سيتي أصبح في وضع يمكنه من قيادة القضية إلى أقل عقوبة ممكنة، خاصة بعد إعداد الاستئناف الخاص بالنادي بشكل كامل، ويتبقى الشيء الوحيد الذي ينتظره هو تحديد موعد القضية فقط".

كما ذكرت الصحيفة أن الجدول الزمني لقضايا المحكمة الرياضية حتى 26 يونيو المقبل لا يشمل قضية مانشستر سيتي. وزعمت الصحيفة أنه من المرجح عدم الحكم في قضية السيتي حتى شهر يوليو المقبل.

ورفض مسؤولو النادي الإنجليزي التعليق على أنهم سيطلبون تجميد الحظر للموسم المقبل، إذا لم يتم الاستماع إلى قضيتهم في الوقت المناسب.

كلمات دالة:
  • مانشستر سيتي،
  • الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ،
  • عقوبة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات