مدرب يمنح نصف راتبه الشهري لمساعدة لاعبي فريقه في أوغندا

تعهد مدرب نادي كيتارا أحد أندية القسم الثاني في أوغندا، مارك تويناماتسيكو، بمنح نصف راتبه لمساعدة لاعبي فريقه على تخطي الأزمة المالية التي تسبب فيها توقف النشاط الرياضي نتيجة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وتعاني كرة القدم من وطأة انتشار الفيروس التاجي والذي أدى إلى شلل في الأنشطة الرياضية في العالم كله، إذ يعاني عدد كبير من لاعبي كرة القدم خاصة في القارة الأفريقية من توقف النشاط والخوف من فقدان أجورهم مع بعض الأندية التي طلبت بالفعل من لاعبيها تخفيض أجورهم أو إيقافها خلال فترة التوقف.

لكن في أوغندا حازت اللفتة الإنسانية من قبل المدرب الأوغندي على الإعجاب في ظل معرفته بمدى معاناة لاعبي فريقه المالية، إذ أبرز الموقع الرسمي للاتحاد الأفريقي لكرة القدم موقف تويناماتسيكو الإنساني وقراره في ظل الوضع الراهن.

وقال تويناماتسيكو في تصريحات أبرزها موقع "كواوا سبورت":" لقد قررت أن أخصص 50% من راتبي لمساعدة اللاعبين، لم يجبرني أحد على اتخاذ هذا القرار لعلمي بمدى معاناة الجميع، أتمنى أن يكون اللاعبون بخير في تلك اللحظات الصعبة".

وتعاني أندية فقيرة مالياً نتيجة توقف النشاط إلا أن مالك نادي فريق وازيتو الذي يلعب في الدوري الكيني الممتاز، ريكاردو بادوير، قرر الاستمرار في صرف رواتب اللاعبين والموظفين الكاملة بشكل طبيعي على الرغم من الصعوبات التي تواجهها كرة القدم حالياً بسبب غياب المباريات.

وقال بادوير على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":" لقد مررت بظروف مماثلة عندما كنت عاطلاً عن العمل وبدون مال، لن أدع اللاعبين والموظفين يمرون بنفس الأمر".

كلمات دالة:
  • نادي كيتارا،
  • أوغندا،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19،
  • مارك تويناماتسيكو
طباعة Email
تعليقات

تعليقات