إصابة 4 لاعبين آخرين من نادي سامبدوريا بكورونا

قال نادي سامبدوريا المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم اليوم الجمعة إن أربعة لاعبين آخرين بالفريق أصيبوا بفيروس كورونا بعد يوم واحد من الكشف عن إصابة المهاجم مانولو جابياديني بالفيروس.

وقال سامبدوريا إن اللاعبين الأربعة هم النرويجي مورتن تورسبي والسويدي ألبين إيكدال وعمر كولي من جامبيا والإيطالي أنطونيو لا جومينا، إضافة إلى طبيب الفريق أميديو بالداري.

وأوضح النادي في بيان "كلهم في صحة جيدة وفي منازلهم في جنوة". "يؤكد سامبدوريا مجددا أنه طبق على الفور جميع الإجراءات المنصوص عليها في اللوائح، حيث جرى اغلاق جميع أماكن العمل في النادي وتم وضع أفراد الفريق والمديرين والموظفين الذين يحتمل مخالطتهم لهذه الحالات في عزل طوعي في منازلهم".

"يسير كل شيء على ما يرام وسنتجاوز معا هذا الأمر. إلزموا منازلكم".

ويلعب تورسبي وإيكدال وكولي في التشكيلة الأساسية بانتظام هذا الموسم، بينما خاض لا جومينا مباراة واحدة فقط مع الفريق الأول.

وتم تعليق مباريات دوري الدرجة الأولى الإيطالي حتى الثالث من ابريل على الأقل وسط حظر شامل على الأحداث الرياضية في إيطاليا الأكثر تضررا بالفيروس في أوروبا.

كلمات دالة:
  • سامبدوريا ،
  • جنوة،
  • أوروبا،
  • إيطاليا،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات