ليفربول و رسالة دراغ الملعونة

تجدد الاهتمام بالرسالة التي أرسلها الطفل دراغ منذ 3 أسابيع، إلى يورغن كلوب مدرب ليفربول، يطلب منهم الخسارة، واعتذر له المدرب في رسالة الرد، على قبول طلبه، ولتعود وتتصدر المشهد بعدما وصفتها الصحافة الرياضية العالمية بـ"الرسالة الملعونة"، عقب تلقي ليفربول الخسارة في 3 مباريات متتالية خارج أرضه بنتائج 0-1 أمام اتليتيكو مدريد، 0-3 أمام واتفورد و0-2 أمام تشيلسي.

وتقاسم ليفربول الترتيب الثاني مع مانشستر سيتي في قائمة النادي الأقل خسارة خلال موسم واحد، وذلك برصيد 6 مباريات مع مدربه كلوب موسم 2019-2020، وهو نفس عدد المباريات التي خسرها سيتي تحت قيادة المدرب جوارديولا موسم 2018-2019، فيما يتصدر مانشستر يونايتد، القائمة برصيد 5 خسائر تحت قيادة المدرب السابق فيرجسون موسم 1998-1999، ويأتي ارسنال ثالثاً برصيد 7 هزائم موسم 2003-2004، تحت قيادة المدرب فينجر.

والجدير بالذكر، أن دراغ طفل عمره 10 سنوات، ومشجع لمانشستر يونايتد، وكتب رسالة إلى كلوب، وهي يطلب منه الخسارة لأنه إذا فاز بتسع مباريات أخرى، سيصبح صاحب أفضل سلسلة لا هزيمة في تاريخ كرة القدم الإنجليزية، ورد عليه كلوب برسالة تضمنت إحدى فقراتها "لسوء الحظ لا أستطيع الموافقة على طلبك، وهذا أمر لا أملك فيه خيار، بقدر ما تريد أن نتعرض للهزيمة، فهناك الملايين حول العالم ينتظرون فوز هذا الفريق، ودوري كمدرب لهم هو أن أفعل كل ما بوسعي لمساعدتهم للفوز وإسعادهم".

كلمات دالة:
  • رسالة دراغ،
  • يورغن كلوب،
  • مدرب ليفربول،
  • ليفربول ،
  • خسارة ليفربول
طباعة Email
تعليقات

تعليقات