كيف ردّ يورغن كلوب على طلبات طفل "مانشستراوي"؟

في لفتة بريئة جميلة أرسل طفل مشجع لمانشستر يونايتد يبلغ من العمر 10 سنوات رسالة إلى مدرب ليفربول يورغن كلوب يطلب منه فيها التوقف عن تحقيق الانتصارات، كون الناديين هما على طرفي الخصومة، بحسب "يوروسبورت".

وجاء في الرسالة: 

عزيزي يورغن كلوب، اسمي داراغ، أبلغ من العمر 10 أعوام وأنا مشجع لمانشستر يونايتد، أكتب لك اليوم لأعترض على انتصارات نادي ليفربول المتتالية، هذا أمر يُحبطني كمشجع مانشستراوي. إذا فاز ليفربول في تسع مباريات أخرى سيكون الرقم الأعلى للانتصارات المتتالية في البريميرليغ وهذا أمر مُحبط. 

أريد منك أن تدع الفرق الأخرى تنتصر عليك وتُسجّل الأهداف، آمل أن أكون أقنعتك بطلبي. 

الصورة :

وأتى رد كلوب على الشكل التالي:

عزيزي داراغ، أود أن أشكرك على إرسال رسالة خاصة لي بالرغم أنك لم تتمنَ لي الحظ أبداً، لذا أود أن نبقى على تواصل دائم. 

فيما خص طلبك، لن أستطيع أن ألبيه لأن مهمتي هي نجاح فريقي، لكن ما أسعدني حقاً أننا نشترك الشغف لكرة القدم، وعلى الرغم من أن فريقينا هما من أشد الخصوم، لكنهما يتبادلان الاحترام الكبير. وأنا سعيد لمانشستر يونايتد لكونهم يملكون مشجعا وفيا مثلك. 

الأمر في عمر الـ10 تختلف عن عمر الـ52، عندما تكبر ستُدرك هذا الأمر. لحسن حظك أننا في السابق خسرنا العديد من المباريات وبالتأكيد سنخسر في المسقبل. 

شغفك لكرة القدم سيمكنك يوماً ما من الفرح لأننا قد نحصد البطولات، لأن ما يجمع ناديينا هو احترام هذه اللعبة والمنافس. 

الصورة :

كلمات دالة:
  • مانشستر يونايتد،
  • ليفربول،
  • يورغن كلوب،
  • البريميرليغ ،
  • داراغ
طباعة Email
تعليقات

تعليقات