روما وميلان يتحدان ضد العنصرية

أصدر ناديا روما وميلان، بياناً مشتركاً، اليوم الخميس، من أجل إعلان رفض أي سلوك عنصري ضد روميلو لوكاكو مهاجم إنتر وكريس سمولينج مدافع الذئاب.

وكانت صحيفة كوريري ديللو سبورت قد استخدامت عنوان "الجمعة السوداء" على غلافها بجانب صورة للثنائي سمولينج ولوكاكو، قبل لقاء إنتر وروما في الدوري الإيطالي، والمقرر له غداً الجمعة.

ويعود العنوان إلى أن هناك مواجهة منتظرة في المباراة بين اثنين من اللاعبين أصحاب البشرة السمراء.

وأصدر ميلان وروما بياناً مشتركاً، جاء فيه "يجب أن يتحد اللاعبون والأندية والمشجعون ووسائل الإعلام ضد العنصرية في كرة القدم، يجب تحمل مسؤولية أن نكون دقيقين جدا في الكلمات التي نختارها والرسائل التي نرسلها".

وأضاف "رداً على عنوان (الجمعة السوداء) الذي نشرته اليوم الصحيفة، قرر ناديا ميلان وروما حظر كوريري ديللو سبورت من تغطية التدريبات حتى نهاية العام، ولن يمنح اللاعبون أي تصريحات إعلامية للصحيفة خلال هذه الفترة".

وأتم "يدرك الناديان أن المقال الخاص بالصحيفة التي أطلقت عنوان (الجمعة السوداء) قد تضمن صوراً مناهضة للعنصرية، ولهذا السبب تم حظر كوريري ديللو سبورت حتى يناير ".

 

كلمات دالة:
  • كريس سمولينج ،
  • لوكاكو،
  • الدوري الإيطالي ،
  • مناهضة العنصرية،
  • ميلان،
  • روما
طباعة Email
تعليقات

تعليقات