بايرن ميونيخ ينتزع صدارة البوندسليغا من دورتموند

انتزع بايرن ميونيخ الصدارة من بوروسيا دورتموند بفارق الأهداف بفوزه الكاسح على ضيفه فولفسبورغ 6-صفر، في حين عانى الثاني الأمرين لتخطي عقبة شتوتغارت أحد فرق الذيل 3-1 في المرحلة الخامسة والعشرين من بطولة المانيا لكرة القدم السبت.

ويملك كل من الفريقين 57 نقطة ويتفوق بايرن ميونيخ بفارق هدفين، علماً بأن دورتموند كان يتصدر الترتيب منذ ستة أشهر.

وعانى بايرن لفتح ثغرة في دفاع فولفسبورغ في نصف الساعة الأول وكانت أخطر فرصة تسديدة قوية للبولندي روبرت ليفاندوفسكي تصدى لها الحارس البلجيكي كوين كاستيلز (ق25).

لكن الفريق البافاري عاد وسجل هدف السبق بعد لعبة مشتركة بين يوشوا كيميش وتوماس مولر على الجهة اليمنى قبل ان يرسل الأخير كرة عرضية تابعها سيرج غنابري من مسافة قريبة داخل الشباك (ق34).

هداف تاريخي للبوندسليغا

وقبل ان يستفيق فولفسبورغ من الصدمة تلقت شباكه الهدف الثاني بعد لعبة رائعة بين صانع الألعاب الكولومبي خاميس رودريغيز وغنابري ومنه الى ليفاندوفسكي ليتابعها الأخير في الشباك الخالية (ق37).

وبات ليفاندوفسكي أفضل هداف في تاريخ البوندسليغا بعد أن رفع رصيده الى 196 هدفا بفارق هدف واحد عن البيروفي كلاوديو بيتزارو مهاجم بريمن الحالي وبايرن ميونيخ سابقا. ومن بين الأهداف الـ 196، سجل ليفاندوفسكي 74 عندما كان يدافع عن ألوان بوروسيا دورتموند.

وفي مطلع الشوط الثاني، أضاف رودريغيز الهدف الثالث بتسديدة زاحفة بيسراه (ق52).

وتبادل الاحتياطيان البرتغالي ريناتو سانشيس والفرنسي المخضرم فرانك ريبيري الكرة قبل ان يمررها الاخير باتجاه مولر ليتابعها بيسراه داخل الشباك محرزا الهدف الرابع (ق76).

وأضاف كيميش الهدف الخامس من كرة رأسية بعد تمريرة من ريبيري (ق83)، وانهى ليفاندوفسكي مهرجان الاهداف بتسجيله السادس بكرة رأسية ماكرة بتمريرة من...ريبيري! وعزز ليفاندوفسكي رقمه القياسي من الأهداف الى 197.

وانفرد ليفاندوفسكي بصدارة لائحة الهدافين هذا الموسم برصيد 17 هدفا بفارق هدفين أمام شريكه السابق مهاجم اينتراخت فرانكفورت الصربي لوكا يوفيتش.

في المقابل، عانى دورتموند، الذي يمر بفترة انعدام وزن في الآونة الأخيرة، لتخطي عقبة ضيفه شتوتغارت وانتظر الدقائق العشر الأخيرة ليخرج فائزا 3-1.

انتظر دورتموند حتى الدقيقة 62 ليفتتح له قائده وهدافه ماركوس رويس التسجيل من ركلة جزاء (ق62) رافعا رصيده إلى 14 هدفا في المركز الثالث على لائحة الهدافين، لكن شتوتغارت سرعان ما عادل بواسطة مارك كامبف (ق71).

ولعب الإسباني باكو ألكاسير دور المنقذ بتسجيله هدف التقدم مجددا (84) رافعا رصيده إلى 14 هدفا أيضا هذا الموسم، قبل ان يحسم الأميركي كريستيان بوليسيتش النتيجة نهائيا في صالح فريقه في الوقت بدل الضائع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات