كبوة دورتموند تحيي آمال بايرن

سيرجي نابري ثبت أقدامه في تشكيلة بايرن | أ ف ب

لم يسلم فريقا بوروسيا دورتموند المتصدر، أو بايرن ميونخ الوصيف، من التعثر في آخر ثلاث مواجهات لهما في غضون ثمانية أيام، ولكن ربما يشعر بايرن بحالة أكبر من الثقة قبل التحديات المقبلة. وضيق بايرن الفارق الذي يفصله عن دورتموند في صدارة الدوري الألماني من سبع نقاط إلى خمس. وتراجعت نتائج دورتموند بشكل ملحوظ مؤخرا، حيث تعادل الفريق مع اينتراخت فرانكفورت 1 -1 في البوندسليغا ثم ودع كأس ألمانيا بخسارته أمام فيردر بريمن بركلات الجزاء الترجيحية، قبل أن يفرط في تقدمه بثلاثة أهداف أول من أمس ويكتفي بالتعادل 3 - 3 مع هوفنهايم. وعلى الجانب الآخر، سقط بايرن أمام مضيفه باير ليفركوزن بثلاثة أهداف مقابل هدف، قبل أن يحول تأخره أمام مضيفه هيرتا برلين إلى الفوز 3 - 2 في مسابقة الكأس، وتبع ذلك بالفوز على شالكه 3 - 1 أول من أمس في الدوري المحلي.

وأعرب سيرجي نابري النجم الصاعد في بايرن ميونخ، الذي سجل هدفين في شباك هيرتا ثم نجح في هز شباك شالكه عن سعادته البالغة بسبب تطور مستواه وتحسن نتائج فريقه. وقال نابري: «كان تقدما حاسما في الكأس وحصدنا النقاط الثلاث بالأمس أمام شالكه، هذا الأمر يعزز من ثقتنا بأنفسنا». وأضاف: «كنا ندرك أنه لا بديل أمامنا سوى الفوز في جميع المباريات بصرف النظر عن نتائج دورتموند، أن نبقي على فرصتنا قائمة، أن نبذل كل ما في وسعنا ونحاول مجاراتهم».

ضغط

ومن جانبه، قال البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي سجل هدفا في شباك شالكه وساهم في صناعة الهدفين الآخرين، «يدرك دورتموند أن هناك ضغوطا مفروضة عليه من جانبنا». وشدد المدافع جوشوا كيميتش على أن بايرن لن يستسلم في صراعه على الفوز باللقب للمرة السابعة على التوالي. وقال كيميتش: «بالتأكيد أتمنى أن ينال التوتر من دورتموند، فارق سبع نقاط يختلف تماما عن فارق خمس نقاط من الناحية النفسية».

ونجح نيكو كوفاتش مدرب بايرن في تطوير أداء الفريق مؤخرا، لكن لا يزال النادي البافاري يعاني من أزمة دفاعية كادت أن تكلفه الكثير أمام شالكه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات