ليفركوزن يقلب الطاولة على البايرن في الدوري الألماني

قلب باير ليفركوزن الطاولة على ضيفه بايرن ميونيخ حامل اللقب وحول تخلفه بهدف أمامه الى فوز 3-1، ليسدي خدمة إلى بوروسيا دورتموند المتصدر الذي خرج بالتعادل 1-1 من مباراته ومضيفه اينتراخت فرانكفورت في المرحلة العشرين من بطولة ألمانيا لكرة القدم.

ورفع دورتموند رصيده الى 49 نقطة متقدما بفارق بفارق 7 نقاط عن الفريق البافاري. وقد يخسر بايرن ميونيخ المركز الثاني في حال فوز بوروسيا مونشنغلادباخ على مضيفه شالكه في وقت لاحق لأنه في هذه الحالة سيتساوى نقاطا معه لكنه سيتفوق عليه بفارق الاهداف.

وكان المتصدران يواجهان امتحانين صعبين خارج ملعبيهما، وإذا كان دورتموند خرج بالتعادل وبنقطة، فإن بايرن فرط بتقدمه وخرج خالي الوفاض.

على ملعب باي أرينا، أوقف باير ليفركوزن سلسلة من سبعة انتصارات متتالية في الدوري لبايرن ميونيخ وأسقطه 3-1، ليعقد من مهمته في الاحتفاظ باللقب الذي فاز به في المواسم الستة الأخيرة، ملحقا بالنادي البافاري الخسارة الرابعة منذ مطلع الموسم الحالي.

وأشرك مدرب بايرن ميونيخ الكرواتي نيكو كوفاتش صانع الألعاب الكولومبي خاميس رودريغيز أساسيا بعد أن اشتكى اللاعب خلال فترة الانتقالات لعدم مشاركته كثيرا وكان ينوي الرحيل، علما بأنه معار من نادي ريال مدريد الإسباني.

بدأ ليفركوزن بقوة وسيطر على مجريات اللعب، لكن بايرن ميونيخ بدأ يدخل تدريجيا أجواء المباراة الى ان نجح في افتتاح التسجيل بعد هجمة مرتدة سريعة اطلق فيها الفرنسي كينغسلي كومان كرة قوية تصدى لها حارس ليفركوزن السلوفاكي لوكاس هراديسكي من دون ان يلتقطها، فوصلت الى توماس مولر على الجناح الأيمن فمرر كرة عرضية متقنة تابعها ليون غوريتسكا برأسه من مسافة قريبة داخل الشباك (ق41).

وظن الفريق البافاري بأن هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي سجل له الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول، لكن الحكم لم يحتسبه بداعي التسلل بعد ان عاد الى تقنية الاعادة بالفيديو (في أيه آر).

وانقلبت الأمور رأسا على عقب في الشوط الثاني لأن ليفركوزن رمى بثقله من أجل تعديل النتيجة، ونجح في إدراك التعادل عندما ارتكب كومان خطأ على كفين هولاند على مشارف المنطقة، فاحتسب له اتلحكم ركلة حرة مباشرة أطلقها جناحه الجامايكي ليون بايلي وسدد بيسراه كرة لولبية من ركلة حرة مباشرة بعيدا عن متناول الحارس زفن أولريتش بديل مانويل نوير الذي أصيب في اصبع يده خلال تمارين الجمعة (ق53).

وأعطى الهدف جرعة معنوية هائلة لأصحاب الأرض الذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة ومن إحداها استغل هولاند كرة عرضية ليتابعها بيسراه داخل الشباك البافارية لحظة خروج أولريتش (ق63).

تبديلات غير مجدية

وأجرى كوفاتش ثلاثة تبديلات باشراك الكندي الفونسو ديفيس والبرتغالي ريناتو سانشيس وسيرج غنابري في محاولة لتعديل النتيجة وسدد ليفاندوفسكي كرة رأسية لكنها مرت بمحاذاة القائم (ق76)، قبل ان يوجه الأرجنتيني لوكاس ألاريو الضربة القاتلة لبايرن ميونيخ عندما استثمر كرة عرضية من يوليان براندت ليتابعها داخل الشباك. وأكد الحكم صحة الهدف بعدما استعان بتقنية الفيديو مجددا لمعرفة ما إذا كان ألاريو متسللا (ق87).
وعلق لاعب وسط بايرن ميونيخ ومنتخب المانيا جوشوا كيميتش غاضبا بعد الخسارة "يتعين علينا من الآن وصاعدا ان نفوز بجميع مبارياتنا. اذا اهدرنا المزيد من النقاط خارج ملعبنا، لن نستطيع التعويض".

نقطة أفضل من لا شيء

وعاد بوروسيا دورتموند بالتعادل من ملعب اينتراخت فرانكفورت 1-1.
تقدم فريق مدينة الرور الصناعية بهدف لجناحه الدولي ماركو رويس بعد مرور 22 دقيقة مسجلا هدفه الثالث عشر هذا الموسم، ثم أضاع رويس فرصتين سهلتين لمضاعفة تقدم فريقه لكن فرانكفورت ادرك التعادل عن طريق الصربي لوكا يوفتش (ق36) ليستعيد الانفراد بصدارة ترتيب الهدافين مع 14 هدفا.

وكان لايبزيغ عزز رصيده في المركز الرابع المؤهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل بفوز كبير خارج ملعبه على هانوفر بثلاثية نظيفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات