ثنائية موراتا ترسل تشيلسي للمركز الثاني بدون هزيمة

أحرز الفارو موراتا هدفين ليتقدم تشيلسي الذي يخلو سجله من الهزائم إلى المركز الثاني في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه 3-1 على كريستال بالاس اليوم الأحد.

وبعد تعادل ليفربول مع ارسنال أمس السبت، كان تشيلسي يدرك أن الانتصار سيقوده للمركز الثاني ووضعه المتألق موراتا مهاجم اسبانيا في طريق الفوز بهدفين جيدين.

وفي الهدف الأول سيطر موراتا (26 عاما) بمهارة على تمريرة بيدرو العرضية وحولها إلى الشباك في الدقيقة 32، ثم بعد أن تعادل أندروس تاونسند لبالاس هز المهاجم الاسباني الشباك من زاوية صعبة في الدقيقة 65 محرزا هدفه الرابع في أربع مباريات.

وأكد بيدرو انتصار تشيلسي بعد خمس دقائق أخرى، إذ انطلق داخل المنطقة ليحول كرة ماركوس الونسو العرضية في الشباك في الدقيقة 70 لصالح تشيلسي الذي رحب بعودة إيدن هازارد الذي شارك كبديل في الشوط الثاني.

ويملك تشيلسي، وهو واحد من ثلاثة فرق لم تخسر حتى الآن، 27 نقطة من 11 مباراة بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي المتصدر ويتقدم على ليفربول بفارق الأهداف.

وانتصر بالاس مرتين فقط في الدوري هذا الموسم وبقي في المركز 14 برصيد ثماني نقاط.

وقال موراتا الذي اضاع فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثالث في الثواني الاخيرة من اللقاء لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية "كان يمكن ان اسجل ثلاثة اهداف لكن هذا لم يكن اليوم المثالي بالنسبة لي. لكننا انتزعنا النقاط الثلاث.

"نريد ان نقاتل حتى النهاية من اجل الفوز بالدوري الانجليزي. هذا في غاية الصعوبة لان الدوري الانجليزي الممتاز هو أقوى بطولات الدوري في العالم على مستوى المنافسة. سيكون الأمر في غاية الصعوبة.
"نريد حصد كافة النقاط. هذا هو السبيل الوحيد للمنافسة على اللقب".

وكان هازارد نجم تشيلسي يجلس على مقاعد البدلاء بسبب اصابته لكن وتحت قيادة المدرب ماوريتسيو ساري، فان تشيلسي لم يعد يعتمد فقط على موهبة اللاعب البلجيكي الفذ.

لكن هازارد (27 عاما) شارك كبديل ليقابل بتحية كبيرة من قبل الجماهير. وكانت مشاركته كفيلة لان ينهي تشيلسي اللقاء بشكل مريح بهدفين سريعين من موراتا وبيدرو.

تعليقات

تعليقات