أرسنال وإشبيلية يحلمان بمواصلة الانتصارات الأوروبية

وسط مخاوف أمنية قد تحرم الفريق من نجمه الأرميني الشهير هنريخ ميختاريان، يحل أرسنال الإنجليزي ضيفاً على كاراباكا أغدام بطل أذربيجان اليوم في الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات في مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم.

ويحل إشبيلية وفياريال الإسبانيان ضيفين على كراسنودار وسبارتاك موسكو الروسيين على الترتيب فيما يفتقد ميلان الإيطالي أبرز مهاجميه خلال المواجهة مع أولمبياكوس اليوناني.

ويتطلع أرسنال لتحقيق الفوز الثامن على التوالي في مبارياته الرسمية هذا الموسم عندما يقطع أطول رحلة في تاريخ مشاركاته بالبطولات الأوروبية، حيث يسافر الفريق لمسافة 4600 كيلومتر إلى باكو عاصمة أذربيجان لمواجهة كاراباكا أغدام.

وتزيد هذه المسافة قليلاً على تلك التي سيقطعها إشبيلية الإسباني إلى كراسنودار في روسيا لخوض مباراته. ولكن ما يعقد الأمور نسبياً بالنسبة لأرسنال أنه قد يفتقد جهود لاعبه الأرميني ميختاريان بسبب استمرار التوتر بين بلده وأذربيجان.

ويفتقد إشبيلية، الفائز بلقب الدوري الأوروبي خمس مرات سابقة، في المباراة نجمه الشهير دانيال كاريكو. وفاز إشبيلية بمباراة واحدة فقط في ثماني مباريات خاضها بروسيا لكنه سيخوض مباراة اليوم بعدما حقق أربعة انتصارات متتالية في بطولتي الدوري الأوروبي والدوري الإسباني وسجل خلال هذه المباريات 17 هدفاً. واعترف أندري سيلفا مهاجم إشبيلية بأن بدايته مع الفريق جاءت أفضل مما توقعه.

وأوضح: «لم أتوقع على الإطلاق أن أسجل سبعة أهداف في بداية موسمي الأول مع الفريق». ويسعى تشيلسي إلى الحفاظ على سجله خالياً من الهزائم للمباراة العاشرة على التوالي عندما يستضيف مول فيدي المجري على استاد «ستامفورد بريدج» .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات